]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

يا سيدة الاعاصير

بواسطة: ahmad  |  بتاريخ: 2011-09-11 ، الوقت: 12:41:55
  • تقييم المقالة:

يا سيدة الاعاصير

 

هذا هو شوق يجرح قلبي ليتدفق دماء دون توقف اجمعه لأستيطيع ان اكتب بدمائي ما يحزنني ما يشعر به قلبي أتي بريشة وورقة واكتب رسالة يمكن ان تكون الاخيرة في هذه الحياة اغرق ريشة بدمائي وكتب :

 

اشواق الحزن قد حفرت قبراً                 وتلك رمال سوف تغمر جسداً ولكن تلك الروح سوف تظل                تشعر بذلك العذاب طويل

 

يا سيدة الاعاصير ان هذا قلب اصبح شعوره كثلج قارس لا ينادي احداً لينجده فلماذا يصرخ اصبح يدرك ان لا مجال للهروب من قدره ان جنون هذا قلب كالاعاصير تهب وتدمر ما يقف امامها ياريت تدري يا سيدة الاعاصير ان تلك الروح اصبحت لا تشعر الا بغضب رعد تريد ان تدمر كل من يريد ان يقترب، ان كنتِ تملكي قلباً يا سيدة الاعاصير لكنتي توقفتي عن كل ما تفعلينه تكسير، وتحطيم ، وتدمير ان قلبي وقلبكِ اصبحا جزءاً وحداً لماذا يا سيدة الاعاصير تلوميني دائماً ان رحلتي القادمة هي تحطيم تلك نفس لربم اعيش من جديد بعيداً عنكِ يا سيدة الاعاصير

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق