]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عطاء ابن رباح

بواسطة: جمال بعلي  |  بتاريخ: 2013-02-24 ، الوقت: 19:43:26
  • تقييم المقالة:

اجمع صحابة وفقهاء ومحدثون انه اعلم بالدين ..بل لما حج عبد الله ابن عمر والتفى حوله اهلها يستفتونه ..قال متعجبا /اتجمعون لي المسائل وفيكم ابن ابي رباح/ وشهد له ابو حنيفة بالفصل  وفي لقاء بينه وعطاء يسأل عطاء ابا حنيفة

من اين ؟

ابو حنيفة ..من الكوفة

قال عطاء ..من اهل القرية الدين فرقوا دينهم وكانو شيعا 

 ومن اي الأصناف انت؟

قال ابو حنيفة ..ممن لايسب السلف ويؤمن بالقدر و لا يكفر ااحد بذنب ..

 قال عطاء ...عرفت فالزم ..

انه عطاء ابن رباح عبد اسود ضرير مملوك لمرأة مكية   ولد في خلافة عثمان في اليمن واتى مكة مع ابيه واخد العلم عن ابن عباس وابن عمر وعبد الله ابن الزبير وكان يكتر الصمت ويكثر التفكير حتى قال عنهاسماغيل ابن امية /كان عطاء يكثر الصمت فادا تكلم خيل الينا انه يؤيد/

وكا ادبا مع اهل العلم ويتواضع بعلمه ولا يستأثر به ولما تحدث احدهم بحديدث في حلقته واعترض احدهم انتهره عطاء ..وقال سبحان الله ما هده الخلاق  اني لأسمع الحديث من الرجل وانا اعلم به منه فاريه اني لا احسن من شيئا/ولقيه عطاء الخراساني وهو يهم بالدهاب الى هشام بن عبد الملك ..وكان على حمار  وقميصةه رت ممزق وقلنسوة قديمة فضحك الخراساني ..فانتهره والده وقال ...اسكت هدا سيد فقهاء اهل الحجاز ..ولما وصل هشام قال والد الخراساني والله ما دخلت الا بسببه

ولم يطلب لنفسه شيئ بل طلب  لهل الحرمين وطلب للهل الحجاز وطلب لأهل التغور ..وطلب لأهل الدمة ..

 وكلما كرر هشام الك حاجة طلب للمسلمين ..


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق