]]>
خواطر :
يا فؤادي ، لما هددتني بالهجر و لم يبقى لي سواك في الأنس...كيف حال المضجع في غياب الرفيق المبجلُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

نفمبر

بواسطة: Ramdaa Malak  |  بتاريخ: 2013-02-24 ، الوقت: 13:50:48
  • تقييم المقالة:

                    نوفمبر

نوفمبر عزي و فحر الحرائر

 له نتغنى تحيا الجزائر

تعود الينا بك الذكريات و ينهمر الدمع للسخريات

و هل يا فرنسا صنعت انتصارا

 وفخرا و عزا بارض الجزائر

 احرية  . قهر الجزائر في السالفات

 و حق الأنام قتل البشر

سحقا شعار تغني له

عار كبير فخر بعار

 أما ان للظلم ان ينجلي و يذكر اعداؤنا منجلي 

فهل قمحنا جر عنا البلية و أيضا دمانا جاءت سخية

وأمواتنا كانت هدية  لتكون فرنسا هي العليا

بحق السماء بلادي هنية

و تحي الجزائر في كل حين

رغم أنوف كل الجبابر

أعفوا و عذرا امر عصي و قول الحقيقة علقم مر

مهلا رويدا للغافلين و العارفين

فان الحقيقة شمس  بهية

و لا بد للعدل ان يتسم

و لا بد للحق ان يبتسم

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق