]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ومضاتٌ تائهة في ظلمة المعنى

بواسطة: محمد الحداد  |  بتاريخ: 2013-02-24 ، الوقت: 13:27:05
  • تقييم المقالة:

 

 

ومضاتٌ تائهة في ظلمةِ المعنى

 

محمد الحداد /العراق

1

(حنين)

على الأرضِ..

رأيتُ ريشة طائرٍ..

تذرفُ دموعاً ساخنة...

ربما حنّتْ لتحليقٍ في سماءِ الأمس!

2

(بَوْح)

شكا لي قلمي من وحدتهِ..

 

يومَ أنْ كانَ شجرة!

 

3

(تملُك)

قلتُ لهُ :

 

أرجوك..لا تمنحني نصفَ ما أريد..

 

بل امنحني كلَّ ما أريد..

 

ثم خُذ نِصفه!

 

4

(عُزلة)

 

وحدي..

 

أُفتشُ في أرضِ الميعاد..

 

عن التلمودِ والألواح..

 

عن الهيكلِ المزعومِ..

 

 في وطنِ الأشباح..

 

أُصارعُ جيشاً بربرياً..

 

يطعنني بأثرٍ رجعيٍّ..

 

ولا أراه!

 

5

 

(دَنَس)

 

منذ أنْ تلوثَ وجهُ القمرِ

 

بأقدامِ بشر..

 

ما عُدتُ أجرأ أنْ أشبهَهُ..

 

بوجهِ حبيبتي!

6

(أمل)

يوماً ما..

 

ستفتحُ مُدنُ الطفولةِ أبوابَها للعيد..

 

هكذا أصرُّ..

 

بعنادِ طفلٍ تشبثتْ يداهُ

 

بأرجوحةِ عيدٍ..

 

مكسورة !

 

7

(جُرحان)

 

تألمَ كثيراً

 

وهو يلدَغني بيدي..

 

تألمَ أكثر

 

لمّا عالجتهُ بيدي الأخرى!

 

8

(غواية)

 

بعينيها الجائعتين..

 

توزعُ أرغفة الحُبِّ..

 

على عيونٍ مُتخمةٍ..

بالجوع!

9

(فجيعة)

المسافةُ بين الوجودِ وعدمهِ ألفُ صمت..

بين الصمتِ وشَفةِ الحُلمِ ألفُ قناع..

بين القناعِ والقناعِ ألفُ وترٍ مبتورٍ..

وألفُ.. بديل!

 

 

 

 

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق