]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

** ( يا ظالماً للورى ) **

بواسطة: عمرو ابراهيم سيد أحمد مليجي  |  بتاريخ: 2013-02-24 ، الوقت: 01:08:06
  • تقييم المقالة:

** ( يا ظالماً للورى ) **

...............................

الغيمُ في الآفاق يغزو المِدى / والعِيْثُ في البيداء تخشى الردى

والأُسدُ في الغابات من ذُلها / هزتْ ذيولَ القهرِ تحت النَدى

والنملُ قد ألقاه في رُحْبها / صبحاً يجوب الأرضَ سعياً سُدى

يا عنكبي .. يا ظالماً للورى / إني ألِفتُ الغيمَ يحمي العِدَى

لم يبقْ في الآفاقِ نورٌ لنا / والذئبُ في الأرجاءِ قدْ عربدا

سحقا لصبحٍ إذ أراك الندى / الموتُ غيظاً من ثباتٍ غردا

عابتْ حماكَ الريحُ في صمتها /  والنجمُ عند الفجر قدْ رددا

أتركْ ضعيفاً قد أواه الثرى / وأرحم أنيناً إذ دعاك الصدى

وارحلْ كريماً إن تلبى النِدا / فالنملُ حَمّالٌ وقدْ .. أوْعدا

...................................

عمـــ المليجي ـــرو

مصـــــر 20/2/2013

 


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق