]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

خلف القضبان

بواسطة: لارا  |  بتاريخ: 2013-02-23 ، الوقت: 21:19:56
  • تقييم المقالة:

أخى يامن انت خلف القضبان عد الي .....

اخى لقد كبرت وكبرت فلم تلك الطفله الصغيره التى تركتها على شباك النافذه تداعب سرب الحمائم الصغار حتى الحمائم كبرت يااخى وشاخت .........

اخى متى ستعود فلقد مللت من سير وحدى على جسر الحياه ...

اخى لا اريد تلك الزياره المقيته التى لايسمحون لنا فيها حتى ان تحضننى تشعرنى بحبك عطفك اريدك بجانبى دائما دون حواجز دون حاجز قضبان لعين يمنعنى من رؤيتك ............
اخى عد من ذاك المكان البعيد الذى يصعب على رؤيتك فيه أخى عد وارحم شيخوخه امى فلقد شاخت ملامح والداتنا وافقدها البكاء نور عينيها ....

اخى عد فلكنا بحاجه لك ...اخى قلى متى سيكون لقائنا فلقد تعبت من الانتظار مزق ذاك القضبان اللعين وعد الينا .....

عد الينا كما كنت دائما مقاوما اسدا هصورا .....

عد يامن لن يكتمل حلمى الا بوجودك بجانبى


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق