]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حوار الطرشان بصورة حوار الاديان !!!

بواسطة: ناجح شنيكات العبادي  |  بتاريخ: 2013-02-20 ، الوقت: 19:56:11
  • تقييم المقالة:

 

 

 

عندما جائت الرسائل السماوية ووصلت الارض على من اختارهم  رب العرش من الانبياء الرسل , كانت فحوى تلك الرسائل السماوية مبنية على عبادة الخالق  بالدرجة الاولى وتوحيده , كما وكانت موجهة الى الشعوب والقبائل نحو تغييرات جوهرية بمستوى الفكر الموجود لدى جميع فئات الناس , فكانت الغاية من تلك الرسائل السماوية هي  نشر السلم والمحبة ضمن قالب اخلاقي مميز و بحيث يكون الخوف من الخالق هو الاساس عند اقتراف المحضور من اعمال او التلفظ بمساويء الاقوال , وكان الهدف من التوحيد والادراك لقدرة رب العالمين هي الحرك الرئيسي لتطور الفكر وانتشار المحبة والخلق القويم , فكان لكل امة نبي او رسول اختير من رب قوي  يمثل العدالة بالمفهوم والمضمون  بحيث كانت الرسائل السماوية تحارب الشرك بجميع انواعة , وعندما كانت الامم تتنافس فيما بينها  على  الارض والمال والجاه والحضارة  كان رسل السماء بكل فترة زمنية  يعملون بجهد متناهي لايصال الرسالة الخالدة التي اساسها العبادة ودحض المطامع الدنيوية , لكنالشعوب  تفاوتوا بمقدار الايمان بالرسل وبمقدار تفاوت التنفيذ والاعتقاد بروح الرسائل المتتالية ,  حتى جائت رسالة الاسلام الواضحة والموجهة لكافة البشر , والتي كان اساسها توحيد العالم اجمع تحت راية لا الاه الا الله محمد رسول الله  , فالرسالة  كانت شاملة وخاتمة لرسائل الانبياء والمرسلين , فعند تتبع تلك الرسائل والغوص بمكنوناتها يلاحظ ان الحقيقة الموجهة للشعوب بكل رسالة كانت مشمولة برسالة اخر الانبيين والرسل محمد صلى الله عليه وسلم , عندها يجب الوقوف والاعتقاد المطلق ( الايمان )  بأن رسالة الدنيا والعالم اصبحت رسالة اسلامية بحته حوت كل التعاليم السابقة والكتب السماوية , فالحوار يجب ان يكون اسلاميا صرفا , لان ارادة الله الواحد الاحد  بعثت سيد الخلق محمد عليه الصلاة والسلام  ليكون لكافة الناس وليس لفئة معينة , وبالعودة لموضوح حوار الاديان ( حوار الطرشان ) نستنتج ان ذلك الحوار ان لم يكن مبني على ان الاسلام هو  دين العالم اجمع فانه حوار بعيد عن الاعتقاد والايمان بالله تعالى , فمن يريدون تقسيم العالم لكنتونات دينية  وخلق الاحترام بالقوة فيما بينها انما  يقومون بفصل حقيقة الرسالة السماوية الشاملة ( الاسلامية ) وجعل باقي المعتقدات بنفس الصف متساوية  ومحمية , فاي حوار لايكون اساسه ان الاسلام هو دين الخلق كافة فانه حوار بائس كحوار الطرشان  الاساس به رياء وزيف  وباطنة خذلان وخوف من الاخر ........

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق