]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عيناك الماطرتان - الكاتب . أ . سليم محمد المدهون

بواسطة: ادونيس الصامت  |  بتاريخ: 2013-02-20 ، الوقت: 18:21:37
  • تقييم المقالة:

بدون استئذان --   

تهاجمني عيناك  الماطرتان

.

بدون استئذان  --  تهاجمني عيناك  الماطرتان

فاعلن انهزامي 

واعلن انصياعي

 واعلن انتحاري

بدون استئذان --  تهاجمني عيناك الماطرتان

بدون استئزان تفرض حبها على قلبي فرض

وتتربع في احشائي

بدون استئذان  --

 تهاجمني عيناك الماطرتان

تكبلني بابتسامتها

فاضيع واضيع في بحر سحرها

وبين  شطان احزانها

بدون استئذان --

تهاجمني عيناك الماطرتان

فأذوب في نواحيها

واحترق كما تحترق الشمعة

واظل احترق

بلهيب شفتاك

ورصاص عيناك

من الشريان الى الشريان

بدون استئذان --

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق