]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

لا اتحمل هكذا عذاب

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2013-02-18 ، الوقت: 23:24:22
  • تقييم المقالة:

لن اتحمل هكذا عذاب العقل شارد و الجسم فى اكتاب

محاط بذئاب همهم افراغ جيبى من المال بلا ثواب

انفقه بلا حدود مقابل اهانات و عتاب

يتخيلون انى وحيدا لا اصل و لا فصل لى مقطوع من شجرة فى غاب

يحسبون ان لا نسب لى يجعلنى اتحمل الحياة معهم و اكل التراب

لا اتحمل العذاب القى فيه السب و الشتم من الذين حسبتهم احباب

اقهر كل يوم و ازداد اكتاب و اعيش مع حيوانات اكثر نباحا من الكلاب

الكلب يحن لصاحبه بل هم من صنف اخر لا يعرفون للحنان مراب

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق