]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حالة شاذة

بواسطة: جمال بعلي  |  بتاريخ: 2013-02-17 ، الوقت: 20:40:53
  • تقييم المقالة:

 كان متعبا ..شعرت برغبته في الأنطواء ..لكني تجاهلتها لخرجه من تورطه في انزوائية حتى لا تستحوذ عليه الهواجس الأنحرافية ..او تسطو عليه الأفكار الخطيرة كفكرة النتحار ..او الولوج دنيا المخدرات ..

قلت له ..لمادا انت دائم الشرود؟

ضحك تحت شفتيه ثم اطبقهما وقال..اتعرف ان في راسي فراغا ..

 قلت ..اي نوع من الفراغ ..

قال ..لست ادكر ..

قلت..فكيف تحسه ادا؟

قال.. انا لا اعرف اي احساس

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق