]]>
خواطر :
متعجرفة ، ساكنة جزيرة الأوهام ... حطت بها منذ زمان قافلة آتية من مدينة الظلام...الكائنة على أطرف جزر الخيال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

شوق وحنين

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2013-02-17 ، الوقت: 08:45:55
  • تقييم المقالة:

وفي غمرة أحزاني 

أستعيد أيامي

وأضحك من الزّمان

وأكتب حروفاّ حمراء

وفوقها حركات دّاكنة

وفي عزّ أشّجاني

ألقي عليك سّلامي

وبلا وجل ولا خجل

أتجرأ وأقول

لا كنا ولا نكون

معكم كانت أحلى

الحياة والأيام 

من حصّاد القمح

إلى رغّيف الخبز

ومن قطيع الماعز

إلى الجبنة واللبنة

وحتى تسلّق الجبال

والإنزلاق إلى الوديّان

كان هناك معنى 

حتى للفراغ 

كان هناك همس 

حتى للسّكون

كان هناك دوياّ

حتى للسّكوت.

وما زلنا نقول

قائدنا طارق

وجدّنا خالد

وزعيمنا عمر

واليوم لا وجود

للأبطال إلاّ في الورق

سئمنا هذا الزمن

ووجوهنا ملتفتة 

إلى الوراء

تبحث عنكم في

خيال صبية

أو في أحلام صبي

كبرنا يا زّماني

وما زّلنا نحنّ 

الى أن نبقى ولد

يهاب يخاف يخشى

الفشل الله السيئات.

شوق وحنين للولد

ومن سنوات ثقلية

وبلا أسف ...

ومن شعرنا الأبيض

إلى ابتسامته البريئة

سلام وقبلة وتحية


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • عطر الوداد | 2013-02-25
    مقال رائع سلمتى غاليتى بالفعل كان الزمان وكنا معه وليته معنا الان
  • خالد اسماعيل احمدالسيكاني | 2013-02-25
    مقال جميل ذكريات وحنين الى الماضي الى العمل المشترك الى ذكريات الابطال اجدادنا الكرام الذين رسموا لنا الحياة بما امر الله وكانوا نعم قدوة ونعم اسوة ووا اسفا على ما جرى لنا وما حلّ بنا. كنا اسيادا وامسينا عبيدا كنا رؤوسا  واصبحنا ذيولا اجلّكم الله . ولكن هذه مشيئة الله عقوبة لنا  بما كسبت ايدينا وقد عفى الله  سبحانه عن كثير .فاين نحن من آبائنا واجدادنا واين بناتنا ونسائنا  من جدّاتهن ومن امهاتهن حاشكم .
    ونقول كما قال الشاعر :  ألا ليت الشباب  يعود يوما  *** فاخبرهم بما فعل المشيب

    لكم منا تحياتنا الاخوية من الاعماق.

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق