]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

قصة ست الدنيا من مجموعة بدل تالف

بواسطة: د صديق الحكيم  |  بتاريخ: 2013-02-17 ، الوقت: 06:30:12
  • تقييم المقالة:

 

قصة ست الدنيا من مجموعة بدل تالف بقلم صديق الحكيم  

 

نعترف أمام الله الواحد..
أنّا كنّا منكِ نغار..
وكان جمالكِ يؤذينا..
نعترف الآن..
بأنّا لم ننصفكِ.. ولم نعذركِ.. ولم نفهمكِ..
وأهديناكِ مكان الوردةِ سكّينا...
نعترف أمام الله العادل...
أنّا راودناك.. وعاشرناكِ.. وضاجعناكِ..
وحمّلناكِ معاصينا..
يا سِتَّ الدنيا، إنّ الدنيا بعدكِ ليست تكفينا..
الآن عرفنا.. أنّ جذوركِ ضاربة ٌ فينها..
الآن عرفنا.. ماذا اقترفت أيدينا..
من قصيدة  (يا ستّ الدنيا يا بيروت*) ديوان( إلى بيروت الأنثى مع حبي ) نزار قباني

كما جرت العادة في كل ليلة أحكي لطفلتيالصغيرة علا قصة ست الحُسن والشاطر حسن لكني سأحكي لها هذه الليلة قصة مختلفة إنها قصة  “ست الحسن بيروت"

يُحكي أن ست الحسن والشاطر حسنولدافي بيروت قبل عملية الصنوبر (الاسم الذي تطلقه اسرائيل علي غزو لبنان 1982) وبالتحديد في ضاحية بيروت الجنوبية فلما شبا عن الطوق ودخلا طور الحب والغرام أحبالشاطر حسن الأميرة ست الحسن وأحبته كما جرت العادة بأن يُحب حسن بنت الجيران ستالحسن ،لكن ظروف الحرب الأهلية وما تخللها من دمار وما تلاها من تشرذم طائفي بغيضناهيك عن رقة الحال التي عاني منها الشاطرحسن خلال سبع سنوات عجاف حتي وقع الاتفاق الطائفي علي تقسيم المناصب والوظائفوالعطايا والمنح بعيدا الكفاءة والخبرة

في وسط هذه الأجواءالقاتمة اجتمع الحبيبان فكرا ثم فكرا ثم قدرا ومن ثمّ قررا أن يهربا مع حبهما إليمصرحيث الأمان والسلام والشعب اللطيف المضياف الذي يفتح ذراعيه للغريب فما بالنابالقريب وقد فعلها من قبل مع فريد ووديع والشحرورة ومازال النيل يجري بالعطاء

لكن ست الحسنكان لها رأي آخر اقترحت علي الشاطر حسن أن يهاجرا إلي جنوب الجنوب إلي أمريكا اللاتينيةويكررا مافعله كارلوس منعم فيكون الشاطر حسن رئيسا للأرجنتين أو يكون مثل كارلوسسليم فيجمع 70 مليار دولارمن المكسيك ويصبح أغني رجل في العالم رأي يشبه أحلاماليقظة الوردية  لكنه لم يلقي قبولا عند الشاطر حسن 

فرد عليها لماذا لا نسافرإلي الخليج العربي مثل الحريري وأنجاله من الشُطار فأجابته ست الحُسن في حدة (لعل مبعث ذلكعلمها المسبق أنها إن وافقت علي هذا الرأي سوف تتخلي طوعا أو كرها عن كثير منحريتها ومظاهر أنوثتها الثائرة تحت العباءة السوداء وهو مالايمكن أن توافق عليه مهما كانت المغريات المالية ) سافر أنت إلي الخليج أما أنافقبلتي القاهرة الساهرة لعلي أسير علي درب النجمة المتألقة نيكول سابا التي بدأت التجربة معالزعيم ومن يومها وقصتها مع الحي الشعبي متواصلة مع ثمن دستة أشرار حتي نور مريم حتي أصبحت مع الكبير أوي


أخيراً اقتنع الشاطر حسن بكلام ست الحسن وحطتبه طائرة الشرق الأوسط علي شاطئ الخليج العربي فبلش (بدأ)مديرا لقسم التسويق بشركة صغيرةوهكذا الشُطار ولدوا ليكونوا مُدراء كأنما جينات الإدارة تجري في عرقهم دون غيرهم وترقي بجهده وعلاقاته الإنسانية التي كلفته فيالبدايات دم قلبه لكنها آتت أكلها بعد حين من الدهرفترقي حتي صار مديراً عاماً لشركةكبيرة لها فروع من المُحيط إلي الخليج العربي

لكنه رغم ماوصل إليه من وضع مرموق ومنصب رفيع لم ينس في ساعة من نهار أو ليل أميرته ستالحُسن التي علا نجمها في سماء مصر الحارسة و المحروسة وعندما جاء النصيب وعيد الحب معا في منتصف شُباط (فبراير) وقدر الله جمع الشتيتين بعدما فرقتهما الأيام والليالي فتواصلا وتواعدا علي الإياب للوطن

عادا إلي بيروت فيبهجة الربيع ليعقد العقد ويجمعهما الرباط المقدس ويطيرا بعدها كزوج من الحمامالزاجل (المُغني) إلي الريفيرا الفرنسية ليقضيا شهراً بمذاق العسل الذي مر كأنه ساعة من ليل أونهارمابين نيس وكان وتولون ثم أخيراً مارسيليا ومنها شرقاً إلي مطار الحريري ومنه شمالاً إليرأس بيروت حيث حطا الرحال في عشهما الدافئ بشارع بدر دمشقية

مكثا فيه سبعة أيام سمانمن 8 آذار وحتي 14 آذار أسبوع واحد يجمع بين أشياء كثيرة تبدو متناقضة بدايته فرحةبالعودة ومتعة باللقاء ونهايته ألم للفراق وحزن للبعاد بعده انطلق كل طائر إليوجهته علي وعد بلقاء في أول مناسبة

وجاءت أول مناسبة بعد تسعة أشهرحيث حل طفلهما الأول بنهاية كانون أول (ديسمبر) في قاهرة المعز لدين الله الفاطمي بجوارمقام سيدنا الحسين بن علي عليهما السلام علي بعد خطوات من الجامع الأزهر المسمي تيمنا بالسيدة فاطمة الزهراء بنت الرسول الأعظم

فكان احتفالا رائعاً بسبوع المولود جمع كل الفرقاء المحبين لحضرة المحبوب والراشدين الأربعة - تزامن مع الاحتفال بميلاد السيد المسيح عليه السلام وبعدالحفل بأسبوع كان علي الحياة أن تستمر فعاد الشاطر حسن إلي خليج العرب وبقيت ست الحسنفي قاهرة المعز علي وعد بلقاء جديد في مناسبة أخري

   
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق