]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عذرا لما يقرىء مقالاتى

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2013-02-16 ، الوقت: 14:33:34
  • تقييم المقالة:

عذرا لما يقرىء مقالاتى و يرى فيها شرور

كل ما اكتب فيه معانى و حكم بين السطور

الواضح منه نزوة و غرور والباطن مبادىء علينا ان نحافظ عنها حتى لا تزول

الوضع على الارض فى الحياة يدعو الى الشك فى بعض الامور

الظاهر منه بهجة و سرور و الباطن تعدى على الاصول

ادعو من الرحمن ان لا يبعثنى الى مرقدى بين القبور

حتى ابين للناس الحق فتقبله العقول

جمع من المفكرين و النقاد لهم ميول فى جعل الحق بلا بذور

الباطل يظهرونه يقين يوهمون الناس ليتبعونه  بغرور

لا ادرى ا هذا ما توصلت اليهم له العقول ام صنع عملاء بلا شعور

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق