]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

سنجافولة............ابن الرئيس

بواسطة: مصطفى يونس  |  بتاريخ: 2013-02-14 ، الوقت: 15:08:20
  • تقييم المقالة:

 

"محمد سنجافولة" مواطن مصري صميم من منبت شعره الى أخمص قدميه..قبل الثورة و منذ نواله درجة دبلوم الصنايع قسم مكانيكا بامتياز مع مفتاح انجليزي و مفتاح 13 مشرشر تمسك - كمعظم شباب جيلنا - بكرسيه في مقهى "فتيحة" تمسك رؤساء البلد - قبل الثورة و بعدها بكرسي الحكم..و لم يغادره الا نظرا لما مرت به البلاد من ظروف عصيبة بما فيها أسرته بعد أن راح عائلها الوحيد الأسطى "سيد معطلكش" شهيدا خلال أحداث الثورة بعد أن راح ضحية عربية بطاطا مسرعة كان يفر بها صاحبها من عساكر البلدية الذين كانوا يطاردونه طمعا في كوزين بطاطا و خمسين جنيه غرامة أو سجاير "أيهما أقرب"..و بعد تنحيه عن كرسي المقهى التحق "سنجافولة " بعمل بدأ منذ منتصف العقد الأخير في اختراق مركز "بني مزار" بقوة و هو التوكتوك..ذلك الكائن الصغير الذي قسم أهل المدينة جميعا كأنما هم فريقين في لعبة لا ثالث لهما..سائقين و ركاب.و بالنسبة للميول السياسية فـ "سنجافولة" يعلنها صراحة.. - انا و بابي و مامي و مايكل و حنان بالاسكندرية و أم نوال بالعجوزة و خالوا و عمتوا بكوم حمادة ..حزب الدكة..حيث ان الكنبة دي كلمة طرية و عن رأيه السياسي في التيار الديني .. - الحرامي أبو دقن غير الحرامي اللي حالقها ضحكت.. - اشمعنى؟!! - شكله مميز كده.. و أخذ من سيجارته الصيني نفسا عميقا.. - بالك انته يا استاذ انا لما عرفت خبر ان ابن الريس اتعين في شركة طيران و الله اتفائلت خير يا شيخ! - ليه يعني.. !- أصل انته مش واخد بالك..معنى كده ان في الحكومة فيه وظايف فاضية و ان الكادر يسمح.!!! 
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق