]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أتشرنق بلغتي الخاصة وأعبّر عنها

بواسطة: ناريمان محمود معتوق  |  بتاريخ: 2013-02-14 ، الوقت: 12:42:07
  • تقييم المقالة:

أأشتكي من زماني؟

أم زماني يشتكي
لحظات آسرة
بين كل ما مضى
ولوحاتي التي تعمقت بها


 

وسؤالك ؟؟؟



 

بمن تندمج أفكاري لحظة شوقي للقلم والكتابة
فأقول لك أني أحيا بدنيا الوهم
وما أصادفه بحياتي
ليس سوى إرتقاء للفكر أنضج به أكثر
ببعدي عن الواقع
فيكون كمشهد هارب من المستحيل
تسجله ابجديات عاشقة القلم
أستوقف ذاتي وأتعمق أكثر
في مفترق الطرق


 

آخذ كبوة



 

في محطة الإنتظار
وأجعل من حياتي
في سكون الليل
الذي يهجو فيّ الصمت
و
يسجل على جدار الزمن لوحاتي
مبدأ أحياه بعمق ذاتي
لدنيا الحكايات والوهم نصيب


 

أتشرنق بلغتي الخاصة وأعبّر عنها



 

وأبدأ من جديد
قطرات من اللذة
تحتوي ببعض الألم
تستوقف ذاتي المخبأة


 

خلف قضبان اليأس



 

أترجمها بحروف غير قابلة للإنكسار



 

سوى من يدي القدر



 

أثابر كطفل يتعلم ابجديات الحرف
علّي أفهم ما تقتطفه لي الحياة
لحظاتي باتت تطفؤها شهوة الأمس
معلقة بين الأمل والحنين
وأبدأ من جديد بلغة تتعرف على الماضي والحاضر


 

فتأسرني بعض كلمات الحب



 

كنت قد قرأتها بأي قصة
عشقت تفاصيلها أكثر
وأتاهتني بدنيا الوهم للحظات


 

وأبدأ الكتابة من جديد علّي ارحم ذاتي من تقلبات القدر



 

أساوم نفسي بقلبي المتيم بإنقباضات
اضلاع كسرها الحنين
أسميها بلحظة يأس


 

قطعة فن من الحياة



 

وأتلو الحرف بعدها وأحوله للغة اليوم
مع بعض التقلبات
التي
تأسرني بالحنين والألم لتكوّن أجمل الحكايات
قلمي وما سطر
لحن الخلود


 

ناريمان



 

الخميس, 26 نيسان, 2012


 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق