]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

** ( أجبني يا كسرى ) **

بواسطة: عمرو ابراهيم سيد أحمد مليجي  |  بتاريخ: 2013-02-14 ، الوقت: 00:16:34
  • تقييم المقالة:

 

** ( أجبني يا كسرى ) **

.....................................

على أطرافِ مَيداني / ههمومي تملأ البحرَ 


يذوق المرَ وجداني / واشكو الجوعَ والفقرَ


ومن فقري وأوجاعي / أحبُ النومَ والسكرَ


أقومُ الليلَ في نومي / أصلي الظهرَ والعصرَ


وصوتُ القومِ كالرعدِ / يعادي الظلمَ والقهرَ


وتغدو الناسُ في الوهمِ / فلا حلاً ولا مهرا


تُداري في مآقيها / وتبكي الارضَ والنهرَ


وربَ الكونِ ترجوه / يسوق الخيرَ والنصرَ


وذاك ا الباغي قدْ نامَ / يُريح الرأسَ والظهرَ 


أجبني أيها القيلُ / قتيلٌ .. ينظم الشعر


فكيف تنامَ في الليلِ / وهذا الشعبُ قد يعرى


وكيف الصمتُ يغريك / وانت الوالي يا كسرى 


أقر الله عينيكَ / أميراً تسكن القصرَ


وعافى في خطاياك / فمنك الجانُ قد فرّ  


وهذا القولُ من نظمي / فأنت الجاني يا كسرى

 

فلا تنسى مياديني / ففيها أسكن القبرَ

 

وأدعو الله في ليلي / يُريك النارَ والجمرَ  


وشعري فيك من ألمي / هِجاءٌ يقتلُ الحرّ

.................................................  
عمـــ المليجي ـــرو
مصـــــر 12/2/2013


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق