]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

غزة في قلوبنا

بواسطة: صادق الجعسي  |  بتاريخ: 2013-02-13 ، الوقت: 16:50:28
  • تقييم المقالة:

 

"‏

عدوانٌ صهيوني غاشم على غزة وصمتٌ عربي ووساطة مصرية وتهدئة يشوبها الحذر لان العدو الاصرائيلي لا ينظر الى تهدئة اذا سنحت له الفرصة .فقد رفضة حركة حماس الحديث عن جهود عن 

التهدئةفي قطاع غزة، معبرةٌ ان مايتم ذلك من قبل اسرائيل الى خداع وهي من تنقض المواثيق والعهود ، ورفض الناطق الرسمي بأسم حركة حماس ، خلال المؤتمر الصحفي الأول 

للحركة منذ بدء الهجوم الإسرائيلي على غزة، التعليق على وجود جهود لاستعادة التهدئة ، معتبرا أن "الحديث الإسرائيلي عن تهدئة خديعة ".

وقال : ابو الازهري إن المعركة الدائرة في غزة " ستحدد معالم جديدة في طبيعة الصراع مع الاحتلال الإسرائيلي الذي لا يملك قرار إنهائها لأن ذلك مرهون بالثمن الذي سيتكبده على يد المقاومة ".

وأشاد المتحدث بالموقف المصري "الشجاع" وبالإجراءات السياسية التي اتخذها الرئيس المصري محمد مرسي، مطالبا الدول العربية والإسلامية بمواقف مماثلة لدعم قطاع غزة.

واعتبر أن على الزعماء العرب وضع استراتيجية جديدة "لدعم شعبنا ونصرة المقاومة وصولا إلى إنهاء الاحتلال وتحرير فلسطين"، داعيا الشعوب العربية والإسلامية إلى النفير العام. 

ميدانيا تواصلت الغارات الإسرائيلية على مناطق متفرقة في قطاع غزة فيما أطلق مسلحون من غزة العشرات من القذائف الصاروخية على جنوب إسرائيل.

كما اشار في حديثة الى الربيع العربي ، وقال :ان اصرائيل تريد ان تختبر مادى فاعلية الربيع العربي وخصوصاً مصر .حيث ان الرئس المصر دعا الى اجتماع طارئ ، كما اعترب ان هذا العدوان غير 

مقبول في المنطقة وهو مرفوض وقد اجرى اتصالاً هاتفي مع الرئس اوباما وأكد له انه من غير المقبول لا اصرائيل في هذ التمادي والهوادة غير المقبولة ،كما ان هناك عددمنى المسؤلين المصريين والوزاراء يصلون غداًالى قطاع غزة .... 
الموضوع الأصلي: في قلوبنا(غزة) الكاتب: صادق الجعسي

‏"


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق