]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

صوت أدماه البقاء

بواسطة: ناريمان محمود معتوق  |  بتاريخ: 2013-02-13 ، الوقت: 06:01:42
  • تقييم المقالة:

صوت أدماه البقاء
رحيل ودموع وآهات
تزفها الكلمات حيث المقر الأخير
نحو النسيان
هناك بتلك المحطات عبق رحيق الكلمات التي كنا نرتوي منها
بصمت حكاوينا
أين من كانوا بالأمس يمسحوا أدمعنا للبقاء على قيد الحياة
وأين تكمن الكلمات التي تروي نبضنا
حين تهنا وتاهت بنا
بين لذة البقاء وعنفوان العودة والرجوع
بالأمس كنا بين أحضان الحب
حين نتألم كنا نتوه بين اليوم والأمس ونترجم
الكلمات وها نحن نتوجع ألماً
وغدراً من أحبتنا
بالأمس كانت الحياة فيها لذة تجمعنا أكثر
واليوم باتت أحرفنا تحتمي بمتاهات الأيام
وها نحن على عتبة ألفية جديدة والبعاد سيد الموقف
والحزن على ما فات أكبر
بالأمس ساقنا الحنين حيث الحب وحده كان يروينا
واليوم أصبح الفراق
طريق وعرة بلا عودة أمانينا إلينا
.....
قلمي وما سطّر
لحن الخلود
ناريمان
الأحد, 25 تشرين الثاني, 2012
 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق