]]>
خواطر :
(مقولة لجد والدي، رحمه الله ) : إذا كان لابد من أن تنهشني الكلاب ( أكرمكم الله)...الأجدر أن اسلم نفسي فريسة للأسود ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

كم راقني كلامه

بواسطة: ناريمان محمود معتوق  |  بتاريخ: 2013-02-13 ، الوقت: 05:59:10
  • تقييم المقالة:

كم راقني كلامه
والمكوث بين أحضانه
وبعد هدوء تلك العاصفة
وبعد ذاك البرد القارس
لم أستوعب ما جرى للحظات
حين...
ضمني أكثر ما بين أحضانه ودقات قلبه
فأشعرني بلهيب داخلي
ضم فيّ الحنين قبل الوجع
لحظاتي كانت قربه أشبه بحلم
فكلامنا لغة من الصمت
وكنا والحب ثالثنا
بتنا أسرى عاصفة وبرد وصقيع
نظرت الى النافذة
حدقت أكثر
وبت باندماج مع قلبي وروحي معه
وأنتظر هدوء العاصفة
للعودة الى مكاني
كي أستوعب ما جرى لي...
قلمي وما سطّر
لحن الخلود
ناريمان
الإثنين, 03 كانون الأول, 2012
 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق