]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أنا للعاشقين رسول

بواسطة: Jamel Soussi  |  بتاريخ: 2013-02-12 ، الوقت: 17:03:39
  • تقييم المقالة:

 

 

 

أنا للعاشقين رسول

 

 

إن قلت :  "إشتقت إليك .."

فذاك قول العاشقين..

كما تعلمين ،الكل يقول.

 

لكنّني فوق سلّم الهوى للعاشقين رسول.

 

يكتبون للأحباب كلّما هزّهم الشوق.. 

و ليل المشتاقين يا قمري كم يطول.


فلا تنتظري منّي سلام...
ما غاب اسمك عن لساني ..

فكيف أطلب من متلبّس بمقام الفؤاد حضور..

أنت الحياة و الضحى و الزهر و الندى
و بساتين الأماني...
و الأشجار و الأنغام و الطيور..

كلّما راودت عيوني سنة ..
كنت الخيال و المنام و الحلم الجميل.

ما كتبت لك شكوى بعيد،
لا و لا هزّني ضنى..
فهواك في غربتي يرافقني..كالأنفاس.
كما تلتفّ الأغصان بأعشاش الطيور.


 

 

 ***********ج س***

 

ديوان 

" نهج العشّاق "

 

 

من مؤلفات أ.جمال السّوسي -( مفكّر - شاعر )- من تونس : 

* رسائل في الصّميم 

* ديوان نهج العشّاق

* ديوان نهج الثورة

* ديوان نهج الهدى

* موسوعة إنّا أعطيناك الكوثر

* موسوعة الجواهر و الدرر من الوصايا و المواعظ و العير

* موسوعة تأملات قرآنية ( بصدد التأليف..)

 

ملاحظة عامة : جميع الكتابات مسجلة بموقع مقالاتي للكتابة و النشر الإلكتروني 

  

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • لطيفة خالد | 2013-02-12
       \"أنت الحياة و الضحى و الزهر و الندى
    و بساتين الأماني...
    و الأشجار و الأنغام و الطيور..\"


     وأنت الأوقات كلها وبساتين مزهرة وقطرات منعشة وآه من تربة الأماني تنمو أشجار وتكبر ونتفيأ ظلها ونرتاح تحتها وننعم بحفيف أوراقها 
    ....شكرا لقلمك الثري ومرحباّ بحروفك الماسية شاعرنا الراقي...
  • طيف امرأه | 2013-02-12
    جدا جدا رائئئئئئعة  لقد ابدعت , بكل حرف وضعته هنا
    كانت محاكاة مشاعر , ولطف نبض
    ووتر يلحن تغاريد البلابل
    بارك الله بك اخي الشاعر
    سلمتم من اي سوء
    طيف بتقدير
  • طيف امرأه | 2013-02-12
    أنا للعاشقين رسول إن قلت إشتقت لك .. فذاك قول العاشقين.. كما تعلمين الكل يقول.   لكنني فوق سلّم الهوى للعاشقين رسول.   يكتبون للأحباب كلّما هزّهم الشوق..  و ليل المشتاقين يا قمري كم يطول
    فلا تنتظري منّي سلام...
    ما غاب اسمك عن لساني فكيف أطلب
    من متلبس بمقام الفؤاد حضور..

    أنت الحياة و الضحى و الزهر و الندى
    و بساتين الأماني...
    و الأشجار و الأنغام و الطيور..

    كلّما راودت عيوني سنة ..
    كنت الخيال و المنام و الحلم الجميل.

    ما كتبت لك شكوى بعيد،
    لا و لا هزني ضنى..
    فهواك في غربتي يرافقني..كالأنفاس.
    كما تلتف الأغصان بأعشاش الطيور.

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق