]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الكافيار والبقرة الحلوب

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2013-02-12 ، الوقت: 08:56:10
  • تقييم المقالة:

 

وحدهم الجزائريون من يبدعون في مصطلحات خاصة بهم ,إقتصادية إجتماعية سياسية ثقافية ,لاتزال تحير العالم.

تعود مقولة( الكافيار ) وهوبيض السمك الغالي الثمن ,او كما جرت عليه التسمية فاكهة الملوك والرؤساء ولاسيما العربية منها ,والمشاهير والأثرياء ونجوم العالم,يشتهر الكافيار في مناطق عدة من العالم وخاصة إيراة ,يحتوي على قيتامينات غنية جدا للجسم لذا المادة غالية وباهظة الثمن وغير متوفرة للعامة السفلية.

كما تعود المقولة يوم ترددت في الجزائر المقولة :من حق الشعب ,بل الشعب يطالب بحقه الإقتصادي من البقرة الحلوب ,أي من ثروة النفط.فقال الرئيس هواري بومدين يوم ذاك :لو أراد الشعب الجزائري (الكافيار) لجئناه به ,الطلب غالي والعرض رخيص .كانت هذه الكلمة يوم حرم الرئيس الجزائري هواري بومدين على نفسه أكل (الزبدة) ,حتى يأكلها الشعب الجزائري قاطبة ناهيك عن (الكافيار) بيض السمك.اما اليوم فلاحديث عن أي حق لاللمواطن ولا للمسؤول عندما تدخلت في اللعبة الإقتصادية أطراف عدة ,أفسدت القضية وضيعت البقرة الحلوب بالفساد الذي مس جميع القطاعات وفي جميع المستويات.الشعب بعد أن أدرك بقرته عقروها ووزعوا أثدائها ولحمها وجلدها ووبرها ,ترك الجمل وما جمل وقال كلمت المثل القائل:

(اليوم بإمكاني الحصول على كل شيئ لأني لاأريد أي شيئ).اليوم الكرة في ملعب الشعب الجزائري ,سواء بالصمت ,سواء بحق او بغير حق ,والتغيير المنشود هو قاب قوسين او أدنى ومن تمة تعرف الجزائر نهضة أخرى من فم القمقم,بعد أن يقول الشاعب الجزائري كلمته الخيرة ,وبعد أن أدرك ان الكافيار  ليس كل شيئ,وان الريع ليس كل شي,بينما الدولة والوطن والشعب هم كل شيئ.....والبقية صمت.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق