]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

إبتغيت ذاتك تعانق فيّ الروح

بواسطة: ناريمان محمود معتوق  |  بتاريخ: 2013-02-12 ، الوقت: 06:51:16
  • تقييم المقالة:
واستغليت ضعفي ساعة وجع وهجرت إحساس بات يلملمك ضمن عطاءاته
بقلب يحترم فيك الصدق
فتحترف فن الآه , وابتعدت
وظهر الم من عمق الذات
لا يداويه البشر
استعملت اسلوب وضعته
ضمن
قائمة
اسميتها المراوغات
حدود السكون
واستمر الوجع
لحظات
واتاهني النبض بالحياة


 

بت ارتشف الوجع والأم سكن طيفك
بين اضلعي
وتناثرت أشيائي
التي كنت أقدسها
حاولت أن اسحق ذاتي
وأكرر لفظ اسمك رغم القيود إبتغيت ذاتك تعانق فيّ الروح أيا بلسماً كان ولا يزال
شفاء للروح أي تربة مقدسة تنتمي لك؟ وأي قلب هو قلبك؟
وأي سكون تعشق؟ وأي لحظة صمت ترويك؟ أيا واقفاً بين المجد واليقين
بين الواقع والعالم القريب البعيد
أتاهك الدرب عن دنيايا
فبت حزينة دونك
ثائرة بعض الشيئ
أصبحت قاسي لتلك الدرجة
أيقنت كم أنت تحب ذاتك لتعشق الصمت وترحل وترحل
قلمي وما سطر
لحن الخلود ناريمان الجمعة, 11 أيار, 2012
 
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق