]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لهيب أنفاسنا على الورق

بواسطة: ناريمان محمود معتوق  |  بتاريخ: 2013-02-11 ، الوقت: 18:07:12
  • تقييم المقالة:

بريد العشاق
تناثرت الكلمات من صفحتي البيضاء وبدأت تكتب
كل أمانينا كل أحلامنا
وباتت تتساءل أين أنت من إشتياقي وحبي
أين أنت من غلا روحي
هناك ببريد الإشتياق لوحة ترسم عشقنا
وبعض من
لهيب أنفاسنا على الورق
تطايرت فرحتي حينها
وبت بين الوجد والروح مع الحنين
ألتمس العذر كي تأتي
وتفرغ مدى شوقك كي أكتب ما يجول بالبال من كلمات
وها أنا أنتظر
وأشبع ذاتي من لهيب حرفك كي يروني
هناك رسائل تنتظر شوقي على الورق
تنتظر إنبثاق الأمل بين سرب من الكلمات
وها انا انحني مجدداً للحرف
وأبدأ ألملمه بين شغاف القلب ابعثره
علّي أجد من يداوي النبض
على أمل ان يكون ذكرى وإن كان إلى الأبد
قلمي وما سطّر
لحن الخلود
ناريمان
الثلاثاء, 27 تشرين الثاني, 2012
 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق