]]>
خواطر :
مولاي ، لا مولى سواك في الأعلى ... إني ببابك منتظر نسمات رحمة...تُنجيني من أوحال الدنيا وحسن الرحيل ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

تناطح الكباش و النعاج

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2013-02-11 ، الوقت: 09:27:36
  • تقييم المقالة:

تتناطح الاكباش مع النعاج و الذئاب تترقب التدخل لفرض المسار

لتجنى ثمرة غرسوها فى عقول بسيطة بلا مبادىء تنير اسباب الانهيار

الاغنياء منا لهم قرون ينطحون بها و الفقراء تنالهم الضربات بالليل و النهار

دماؤهم تسيل على ارض طيبة انبتت حقدا دفينا فى عقول الصغار

الثكالى و اليتامى اصبحوا يريدون رد الثار

الاب و الابن  كلاهما فى خندق يتقاتلان فى عز النهار

سموم الحرية الملعونة جعلتهما احرارا فى اتباع اختلاف المسار

الاب يحن لمبادىء الاحرار

الابن يريد لتلك المبادىء لتنهار

العيش فى البلاد اصبح بطعم فيه مرار

الخيانة دبت فى عروق الصغار

فقدتهم الاصل و مبادىء الاخيار

ارجو من الله الواحد القهار

ان يزيل عنا حقد المحرضين الاشرار

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق