]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عبد المنعم بن السايح "آمنت بك كأنثى حب "

بواسطة: عبد المنعم بن السايح  |  بتاريخ: 2013-02-09 ، الوقت: 18:01:05
  • تقييم المقالة:

 

 

آمنت بك كأنثى حب

للكاتب / عبد المنعم بن السايح

 

 

آمنت بك كأنثى حب ..

آمنت بك كغريبة تلاحقني , ترتطم بظلي , و تراودني في خلوتي , لتشعل شموع الصلاة الأخيرة أمامي , و تبعثر ظلام الأحزان من شرفة روحي ..لما تغني

فتعتدي ببراعة على أوراقي المطلية بغار النسيان , و تنشد بنبرة القديسة كل متون أشعاري

آمنت بحبك حتى كاد يذبحني , و أفرغ الحبر من كل أوردتي

آمنت بك كقبلة حب , زادت الشهوة بأعماقي ..

آمنت بك كوجهً عذب , و زرعت صورتك بين الملايين , حيث أجدك بين عشائر النساء بلا جد العناء ..

فأنت الأنثى التي أرضى بها .. و أنت التي ليلقياها في دوب الهوى المثلجة تغريني ..

آمنت بك كنغم عشق , يمشى ببطء في سواحل قلبي .. فتتراقص كل حريات العشق بعريها لما تغني

آمنت بك كبرد سلام , و بوشاح عشقك تدثريني , و في نهدك الدافئ تلملميني .. لأكمل بك كلي

أفبعدما أدمنت حبك يا حبيبتي تهجريني .. و في غربة الأشعار تتركيني

فأقتربي ..

إقتربي و أكسري بعد المسافات .. و لتعانقيني

إقتربي ليتوهج الضروري ,ليطعنك في لحظة عري , و لترثي مني كل جناتي و تنجبي مني , و تخرجي من خبأه القدر لي قبيلة ..فأكثر

إقتربي ..

فالإنتظار لم يكن يومًا إيماني , و الشعر من اليوم ما عادا عنواني , لأني بكل صدق .. آمنت بك كأنثى حب

 

                          

 


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق