]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مصر الثورة

بواسطة: Brahim Cherguia  |  بتاريخ: 2013-02-09 ، الوقت: 13:01:22
  • تقييم المقالة:

لا تبالي ياارضي بمن ارضعوك السم في البدن   فاليوم تابى لواقح النحل ان تهن

تهاني لمصر وشموخ طودها الخشن بثورة  تشخصها نسوج العين والاذن 

مايضاهي صيتها روائع الشعر والمثن   ومايجاري فوحها نواعم الزهر والسوسن

فانفضي الغبار عن ماضينا الوهن  وءاصلي جدور القبح والشوك النتن

ليدبر الغد بسواعد الجد والمهن  وتولي سنون الحيف عن الريف والمدن

فيناير يشهد جسارة شعبك الفطن  في وجه من عاثوا فسادا واذى على العلن

                                  اخاطبكم ياال مبارك

اه يامن كنتم تركعون لسلطان الكفر والوثن   وتهبوا مرابعها قرابين للسكن

اه يامن كنتم بالامس  تنسجون جثث العفن   وتلبسون طقوس السحر والكفن 

اه يامن كنتم  تذيعون مراسمكم على البهتان في المحن   لتلحم مساوئكم رئووس اللغو والفتن

ااان الاوان لتحملوا على الحبل او تؤسر في الزنن   وااان الاوان لتجمعنا شمائل الكتب والسنن

ماينضب النيل من حضنك ولا المؤن      وما ا راعي حقك طول الدهر والزمن 

ولتلوح رايتك في الشام ونواصي اليمن   ويكمل دربك اال العرب والعجم في الوطن+

                          اااااه ياسوريا ياوردة في الامم 

اصبري وسم الرب من جرم المنتقم             عزائهم ان الحرية سقم تنخر عضمهم الهرم

جحافل وزبان لم يبقوا ولم يذروا من النعم   ليخرجوا ويواروا سوئاتهم على الازلام في القمم

اخاطبكم ياال  الاسد و من عرشهم على الدم و الذمم   لن تصمد رواسيكم في وجه المد وسيل العرم

وسيجرفكم ياطواغيت الانس وجالبوا النقم   ويكتب نهايتكم بحر اللضى ولفح الحمم


براهيم شرقية  المصدر الكاتب هو انا براهيم


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق