]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . 

تماس كهربائي

بواسطة: Dana Khaled Eid  |  بتاريخ: 2013-02-09 ، الوقت: 12:50:34
  • تقييم المقالة:

 

تماس كهربائي في  إحدى اللحظات،نَجدُ أننا بحاجةٍ إلى قرارٍ ما,قرار يُلزمنا بالتغيير وربما إدخال أشخاص جدد في صَدفتنا,وهذا غالباً ما كانَ العائقَ الأكبرَ لديّ,فلستُ مِمن يُجيدونَ إيواءَ الغرباءَ بكل حُب.أن تَثقَ بأحدهم شيء وأن تَسمحَ لهُ بإيقاعكَ في غرامهِ شيء آخر.أعلم جيداً أنني في مُعظم القراراتِ المتعلقة بقصصِ القلب,أكونُ غبية,مِزاجية,متناقضة,مجنونة وجداً خائفة,فأنا لستُ أخطبوطاً,أملكُ ثلاثةَ قُلوبٍ ويمكنني الإستغناء ببساطةٍ عن أحدهم فيما لو أسعدتني البقية!!! يا إلهي...كيف تزوجت" ليلى" من شخصٍ لا تعرفهُ خلالَ شهرين أو "جيهان" التي لم تلبث خِطبتها و زواجها سوى أسبوعين وأيضاً من شخصٍ لم تره سوى عندما قدّمت لهُ فنجانَ قهوةٍ سادة في أحد الأيام,ولكن كانَ هناكَ"وليد" الذي أحبّ "غادة" وتزوجها وهو يعرفُ تقاسيمَ روحها أكثرَ منها ربما على الرّغمِ من أنهما لم يتحدثا غير مرةٍ واحدة.إنه أمرٌ مربكٌ حقاً ولكنّ جارتنا الجميلة"أم أحمد" تقولُ أنهُ "النّصيب",ومتى ما شاءَ شيئاً,تَمتثلُ لهُ القلوب.وبِصرفِ النّظرِ عن كُلِ تلكَ الحكايات التي صادفناها في حياتنا وربما شهدنا على تفاصيلِ بعضها,إلا أنهُ تَظلُّ لِكلٍ منّا,رَعشتهُ الخاصّة التي تُنبئهُ بِحالةِ تماسٍ كهربائيّ اقترنت بقوّة أحدهم سواءً أكانت سالبة الأقطاب أم موجبة,هي تَحدثُ هكذا لِتقول:     "فلتتوقف الآن,ولتنتبه لإشارة القَدر ". واسمحوا لي هنا أن أهديَ رسالةً لحبيبي المجهول,الذي لا أعرفُ عنهُ شيئاً,لكنني أنتظركَ هنا,و من أجلي دفئ نَفسك جيداً فالطقسُ لا يزالُ بارداً,و أرجوك ...لا تُلقِ بالاً لمحاولات الأخريات معك. "ومن هلأ لحتى أشوفك,جرب اسمع "في واحدة بتحبك" لأنغام J
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق