]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الحقيقه ...........؟

بواسطة: رنا طوالبه  |  بتاريخ: 2013-02-07 ، الوقت: 21:41:16
  • تقييم المقالة:

الحقيقه 


الحقيقه ..........................؟

عندماء تنظر لنفسك في المراه هل تجد تلك النفس التي تعرفها او التي تعودت عليها .......................هل تبادر لننفسك باسؤال والحوار مع ما تحتويه دواخلك المكنونه في ربوع جسدك ......هل تقول الحقيقه ام انك ستكذب على نفسك ...........................الحقيقه دائما نختصرها واحينا يبتعد عنها الكثير .....من الناس ....لان عندماء تختصر الحقيقه تقترب المسافه في مجتمعاتنا العربيه ....ولان من يختصر المسافات يصل ...هذا ما نعرفه ونسمع عنه ...وهذا هو الخطأ الذي يرتكبه العديد منا ,,وبعد نبرره بسخف 

لكن لو فكرت  ايهاالانسان الفاني ....ان كل شي في الحياه مرتبط بحقيقه نفسك لما  تسرعت وارتكبت افعالك التي لا ترضي الا غرورك ؟؟؟؟لو فكر الجميع منا ان الحقيقه ...هي مشوارنا في الكمال لما وقعنا في نفس الاغلاط في كل مره ...............

لكن الحقيقه الوحيده التي لا مفر منها واختصارا لما كنت ساقول ................أننا جميعا راحلون ...........فانون  ...هل البعض يدرك ذلك ام فاتته ايضا تلك الحقيقه ........................الموت ...............اكثر شئي حقيقي .............................................................تحياتي 

الكاتبه .....رنا طوالبه 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • طيف امرأه | 2013-02-13
    الموت اكثر شيء حقيقي في الحياة
    نعم أحسنتِ , فقد نطقتِ بتلك الجملة السحرية التي تفتح باب المعلومات الحقيقية
    غاليتي رنا .
    كلما افتقدت بعضا من حرف اجدك بين الصفحات تتلألألين , نعم زمردة لها أطياف لا يبعد الواحد منا نظره عنها, تخطف البصر
    فلك في كل مقام مقال
    الحقيقة اننا سنموت , ومهما طال العمر او قصر .. ستكون النهاية الحتمية , هي تلك الروح التي ستعود الى بارئها
    وحينها الجسد لن يكن له سيطرة , وتبقى الذكريات تلك التي عملناها بمراحل عمرنا ,فإما شقي بما عمل
    او سعيد بما أدى .
    وارجو الله تعالى لك ولنا ان نكون ممن يتسلمون كتابهم بيمينهم , ومن يشفع لهم حبيبنا المصطفى صلى الله عليه وسلم
    بارك الله بك واسعدك واطال بعمرك في الحق وللخير
    دمت بخالص الود والرضى من الرب
    طيف بحب

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق