]]>
خواطر :
(مقولة لجد والدي، رحمه الله ) : إذا كان لابد من أن تنهشني الكلاب ( أكرمكم الله)...الأجدر أن اسلم نفسي فريسة للأسود ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

سلاحي قلم مدجج بالكلمات

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2013-02-07 ، الوقت: 05:14:26
  • تقييم المقالة:

يا شباب الثورة السّورية .انجحوا واحصدوا بيادر الجهاد,

لقد طال عليكم أمد القتال وخانوكم القربى والغرباء

ها أنتم على مشارف عاصمة بلاد الشـــــــــــام

وهو قابع في زورق محصن بالعسكر وبالسّلاح

عليكم بالقصر الانعزالي وبمبنى الاذاعة والتّلفاز

وكم أشتاق لأسمع من منبر للنّظام هنا صوت الأحرار

لقد قبض الجيش الحر على ثّلة من المجرمين القتلى

وعلى رأسهم الأرعن المقامر بدم شعبه البشّار

احفروا له قبراّ كبيراّ واربطوه وارجموه حتى يموت

يليق به فعل الرجم أوليس هو ابن الشيطان الأكبر

يا رب دع ربيعنا حقيقي وفي بداية شهر آذار

لتزغرد معنا الأطيار والأشجار وأمهات الشهداء

ولتقام الاحتفالات برحيل الطغاة والظالمين

وربيعنا في سوريا أبى إلا ان يكون في يوم الأم

والتي ننحني جميعاّ أمام جبروتها ونمسح دمعاتها

ونبتسم جميعاّ للغد الأفضل مهما كان هو أفضل بكثير

من زمن الكبت والمقت والخوف والذل والركوع

والسّجود والانحناء ومسح الأحذية ولعقها باللّسان

خسئتم لا تغتروا معشر الوحوش لقد قال تعالى

ويمد للظالمين مدا......واليوم بداية النهاية


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق