]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

تنظيمات حزب الشيطان لن تخوفنا أيها الدكتاتور الهالكي

بواسطة: أحمد الكناني  |  بتاريخ: 2013-02-05 ، الوقت: 19:38:03
  • تقييم المقالة:

من خلال الرسائل الاخيرة التي أطلقها المفلس في طريق الهلاك نوري المالكي وبعدما لمس عين الهزيمة في الآونة الاخيرة بسبب ثبات وصمود الحشود الوطنية الشجاعة في محافظة الانبار وصلاح الدين وسامراء والموصل وبغداد في اعتصاماتهم المستمرة بلا كلل ولا ملل في رفض الانظمة الدكتاتورية التي يمارسها بحق الشعب العراقي بصورة عامة والمكون السنّي بصورة خاصة من ظلم وقمع وتهميش وتهم كيدية وسياسة تجويع ومئات القضايا العالقة التي فجّرت بدورها الغضب الجماهيري المندد لهذه السياسات الدكتاتورية والطائفية المفتتة لعضدّ الشعب , وكانت تلك الرسائل موجهة لغرض تسويف تلك التظاهرات المليونية في تلك المحافظات والباسها غطاء الطائفية ومبرر الدعم لها من قبل دول أقليمية وان كل متظاهر إستلم مبلغ (( 100 دولار )) من أجل التظاهر ضد الحكومة الا ان تلك المبررات التي لا تُغني ولا تسمن من جوع وباءت جميعها بالفشل الذريع ولم يبقى للماكي سوى المواجهة المسلحة لهؤلاء المتظاهرين بعد عجز كل طرقه الخبيثة في ذلك عبرّ مليشياته المسلحة الايرانية التي تطلق على نفسها مليشيات ((حزب الله )) والله بريء منها والاصح ان يُطلق عليها حزب الشيطان لانها مليشيات متمردة تقتل خلاف القانون والشرع بقيادة المدعو ((واثق البطاط)) السفاح المجرم المتهم بكثير من جرائم القتل والتسليب والكل يعرفه خصوصاً بعدما قام بعد جريمته الاخيرة الشائعة بتسليب شخص في مدينة الديوانية جنوب بغداد وقتله وسرقة أمواله والنصب على كثير من الاشخاص وسرقة اموالهم والان يأتي ليؤسس بمليشياته هذه لـ ((جيش المختار)) وتحت آمرة ((الخامنئي )) الصفوي وأشراف المالكي التي يُريد شن حرب طائفية على المكون السنّي العراقي ويضرب بيد ايرانية صفوية ليرمي الاتهام الى اخوتنا من المكون الشيعي , والسؤال هنا :

هل يعلم القضاء العراقي بهذا التشكيل الحزبي لهذه المليشيا المسلحة وما هو رأيه بها ؟؟ واذا كان بالايجاب فبإمكان أي شخص ان يشكل مليشيا مسلحة وفي الاخير يتحول العراق الى جبهة مسلحة !!!!!

وما هو رأي البرلمان العراقي بذلك التشكيل وما هو رأي ائتلاف دولة القانون منها ؟؟؟ ام انها مناصرة ومؤيدة له من قبل الاخير لان هذه المليشيا تحت تشكيل وتنظيم نوري المالكي .

وما هو الرأي العالمي والامم المتحدة في ذلك التشكيل ولماذا لا توقف هذه المهازل وتنظر الى هذه الاعتصامات السلمية التي لم تواجهة تلك الدكتاتورية بأي سلاح او عتاد .

ونحن نوصل له رسالة : باننا ثابتون على ميدان الحق مهما إستخدمت من أجندتك ومليشياتك الايرانية الصفوية لانها لم تزدك الا فشلاً ولم تزدنا الا صموداً وثباتاً وسوف نقف موقف الدفاع عن أية هجمة تشنها علينا ((  وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنْقَلَبٍ يَنْقَلِبُون  ))

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق