]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

سؤال

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2013-02-04 ، الوقت: 14:43:04
  • تقييم المقالة:

 

سؤال

أتساءل ماجدوى الكتابة

وانت كما انت

بعيدة ترمينني بذنب ما

ماجدوى الغناء

وانت تصادرين أحبالي الصوتية

عن بكرة الغناء الأول

أتساءل بمجرد تساءل

ظليل مثلي

يحمل جرحا مماقبل الميلاد

يحمل هجيرا حتى قبل ان

يرتد طرف الشمس

ما جدوى اللعب على وتر واحد

والرقص على قدم واحدة

مادمت تتلذين بعذاباتي

وحيدة تريدين أن تراني

أسيرا أتأبط ذنب الرمانة

الأرجواني

وحدي أردد حبات الدعاء

أستغرك الله ربي

أستغفرك الله ربي

لعلني أنسى

وأدخل حقبة المنسيين

أخرج من دفاتر خواطرك

خربشاتك الطفولية

يوم شببنا على العهد المتين

وتراني اليوم تدخلينني متحفا

زجاجيا,تنغزني ضحكاتك البعيدة

القادمة من أخاديد الزمن

اللعوب

وحدك أرى اللون يعود اليك

وأنا بالأبيض وألأسود

تخطينني على لوح سيريالي

خائن الأعين

عودي فقبلي أهل العشق القديم

اندثروا

وعاشوا على طلل

على حجر يتوحدون مقبل

وأدبروا

سؤال هم على بياض جواب

مستتر تواروا.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق