]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

شرح عملية إيقاف النزيف

بواسطة: ياسمين عبد الغفور  |  بتاريخ: 2013-02-04 ، الوقت: 06:36:03
  • تقييم المقالة:

الأوعية الدموية السليمة intact blood vesselsلها دور محوري في تعديل ميل الدم للتخثر ،خلايا بطانة الأوعية الدموية السليمة تمنع تخثر الدم باستخدام الجزيئات الشبيهة بالهيبارين و thrombomodulinلمنع تجمع الصفيحات الدموية بواسطة النيتريك أوكسيد...،عندما تتأذى خلايا البطانة تتوقف عن إفراز مثبطات التجمع و التخثر و لكنها تفرز عامل von Willebrand factorالذي يحافظ على التخثر بعد الأذى ، إيقاف النزيف هي عملية مؤلفة من ثلاث خطوات: 1-تضيّق الأوعية الدموية ،2-انسداد مؤقت في موضع الأذى أو النزيف بواسطة سدادة صفيحات ،3-تخثر الدم و تكون خثرة تسد موضع النزيف ريثما يتم إصلاح النسيج.

#خطوات إيقاف النزف: تحدث عملية إيقاف النزف عند خروج الدم من الجسم (ظهور دم خارج الجسم)...هذه الاستجابة هي ردة فعل غريزية تلقائية لمنع فقدان الدم ،أثناء إيقاف النزف تحدث عمليات عديدة في ثلاث خطوات بتسلسل سريع ،تقلص عضلات الأوعية هي أول استجابة حيث تتضيق الأوعية لتفادي خسارة المزيد من الدم..يتم تحفيز هذه الاستجابة بواسطة عوامل مثل التأذي المباشر للعضلات الملساء الوعائية و إفراز خلايا البطانة و الصفيحات لمواد كيميائية و منعكسات و مستقبلات الألم...تزداد فعالية استجابة التقلص بزيادة التأذي لكن يكون التقلص الوعائي أكثر فعالية في الأوعية الصغيرة.

#تكون سدادة الصفيحات platelet plug: تلتصق الصفيحات ببعضها بشكل مؤقت ،تلتصق الصفيحات بألياف الكولاجين في الجرح و تتشابك أكثر فأكثر ثم تتحرر عوامل كيميائية chemical messengersمثل: adenosine diphosphateو thromboxane A2و serotonin...تفرز هذه العوامل الكيميائية حتى تلتصق الصفيحات و تحرر محتواها و تحفز التقلصات الوعائية..كلما زاد تحرر العوامل الكيميائية زاد التصاق الصفيحات و زاد إفرازها للمواد الكيميائية..تجمع الصفيحات (فقط تجمع الصفيحات) هو سبب توقف النزيف في الجروح الجلدية التي لا نلاحظها.

#تتضمن الخطوة الثانية الصفيحات التي تتحرك في الدم...عندما تجد الصفيحات أذى أو منطقة فيها جرح (تمزق) تبدأ بالالتصاق ببعضها لتكوين سدادة..يتم تحفيز تكون سدادة الصفيحات بواسطة الغليكوبروتين عامل von Willebrandالموجود في بلازما الدم...عندما يتم تنشيط الصفيحات في الدم تصبح شديدة الالتصاق فتلتصق بالصفيحات الأخرى و تلتصق كتلة الصفيحات المتجمعة بالمنطقة المتأذية ،ينتقل إثنا عشر بروتين في بلازما الدم بحالة غير مفعلة..هذه البروتينات أي عوامل التخثر تكون سدادة صفيحات و عندما يحدث هذا تبدأ عوامل التخثر بتكوين ألياف كولاجين تدعى fibrin،تتكون شبكة فيبرين حول سدادة الصفيحات ثم تحتجز الخلايا البيضاء و الحمراء في شبكة الفيبرين فتصبح الخثرة أقوى.

#تخثر الدم: يحدث التخثر بعد تحول الفيبرينوجين إلى فيبرين و إضافته إلى سدادة الصفيحات (إيقاف النزف الثانوي)...في الخطوة الثالثة تعمل ألياف الفيبرين كصمغ يزيد تماسك الصفيحات..تبدأ شبكة الفيبرين بتحويل الدم من شكل سائل إلى شكل يشبه الجيل باستخدام عوامل التخثر و المواد الكيميائية الموجودة قبل التخثر pro-coagulants،تقوم عملية التخثر بإغلاق الجروح الكبيرة ،إفراز البروترومبين له دور أساسي لأنه يسمح بتكوين الخثرة thrombus..هذه العملية الأخيرة تحتجز خلايا الدم و الصفيحات في منطقة الجرح و هذه خطوة رائعة لعلاج الجروح لأنها تساعد في علاج مشاكل صحية لكن إذا انتقلت هذه الخثرة إلى الجريان الدموي بعد انفصالها عن جدار الوعاء الدموي قد تصل إلى القلب أو الدماغ أو قد تسبب انسداد في الرئة...بدون هذه العملية يصبح علاج الجروح غير ممكن ،يمكن إيقاف النزيف بطرق عديدة إذا كان الجسم لا يستطيع أن يقوم بعملية إيقاف النزف بشكل طبيعي أثناء العملية أو العلاج الدوائي ،عندما يعاني الجسم من صدمة أو توتر يصبح من الصعب القيام بعملية إيقاف النزف ،في هذه الحالة يجب أن نقوم بإجراءات بديلة خاصة في الحالات الطارئة ،يمكن القيام بعملية إيقاف النزف باستخدام عامل كيميائي أو ميكانيكي أو فيزيائي.

 

 


مترجمة من الويكيبيديا 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق