]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حكايات القدر

بواسطة: ريم الغزال  |  بتاريخ: 2013-02-03 ، الوقت: 21:32:37
  • تقييم المقالة:

حكاية مع القدر:

 قيل يوما أنّ الحب قاتل، وقيل يوما أنّ الصّداقة جارحة، وقيل يوما أنّ الوفاء نادر، وقيل يوما أن الفساد منتشر، و قيل كذلك أنّ المال نعمة و الفقر نقمة... فسامحوني ودعوني أقول هناك شئ أكبر من القاتل و النّادر و الجارح و...إنّه القدر الّذي عصف بقلبي يوما و بعقلي أيّاما و بأحبابي كثيرا... أوقف مشاريعي و أخدني معه فغيّرت آمالي و أحلامي و كلّ طموحتي ...رجل تركته لأنّي بسبب القدر عرفت قيمتي وجهله، و صديقي خانني بعدما أمّنته، و إخوتي عرفت قيمتهم وحقهم وواجبي نحوهم بسبب القدر، جيراني أصابهم المرض ومنهم من ماتوا فجأة ،وكنت لاأعلم السّبب ...

 أيّها القدر، إنّي أكلّمك وأقول:

أهلا بك في وسط مجتمع فاسد، أهلا بك في وسط مجتمع خائن وأهلا بك في وسط مجتمع أظنّ أنّه تائب....فجأة سمعت صوتا ناداني باسمي، وللوهلة الأولى ظننته الموت... ظننت الوقت حان و العمر انتهى و الزّمن توقّف وحكاياتي كلّها حان الوقت لأورّثها لأناس لا أدري، ربما أدركوا وفهموا، وربّما جهلو وسخطوا، سخط الحاكم الفاسدعلى ارعيّتها المسكينة ...........

يتبع

                                                                                                                    03_02_2013


الحياة


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • د. وحيد الفخرانى | 2013-02-18
    العزيزة / ريم . . . حكايات القدر كثيرة وعديدة فى حياة كل منا . . أراكى قد بدأتِ الحديث عنها ولكنكِ لم تكملى . . وأنا أناشدكِ ألا تتوقفى ، لأن ما بدأتِ هو حقاً أكثر ما يستحق منا الحديث عنه . . أنتظر منكِ المزيد قريباً .               مع تحياتى لفكرك العميق وقلمك المعبر .

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق