]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

صور كاريكاتورية

بواسطة: جمال بعلي  |  بتاريخ: 2013-02-03 ، الوقت: 19:46:22
  • تقييم المقالة:

ان الأحزاب الصغيرة التي منحت الأعتماد من الداخلية لنوع من استهداف القوى السياسية المحركة للشارع ..هناك لعبة في السياسة القذرة على هامش الصفقات المشبوهة ببيع الصوات او الأئتلافات النفعية والتشكيلات المالية ان تكتل المال في يد عصبة قريبة من النظام يمنح هده العصبة شرعية اكبر لتهييج الشعب ..لن يعيش حزب صغير في استحقاقات كبيرة وربما المتتبع للشأن الحزبي في الجزائر يرى تراجع في القيم والأفكار والطروحات اد تخلى كثير من القوى عن معتقداتها ومنطلقاتها لأجل السلطة واكبر دليل على افلاس المعارضة الحركية الأسلامية التي اثبتت عدم قدرتها على تخطي خطاب  ايديولوجي ..مؤسسعلى العاطفة ..ان سقوط الأحزاب الأسلامية في فخ السلطة فورطتهم السلطة بابشع اشكال الدعاية للتبرير لمرحة ماقبل النظام دي الزي المدني بشرعية العسكر ..الم يكن بوتفليقة مرشح العسكر وكل المؤشرات الوطنية والدولية تقول ان الرئيس القادم حتى لو كان مدني سيكون بدعم العسكر ..


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق