]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

رساله الي المواطن محمد حسني مبارك

بواسطة: zeyad el saghir  |  بتاريخ: 2011-09-05 ، الوقت: 22:34:22
  • تقييم المقالة:

 

 

لست ادري ان كانت رسالتي تلك ستصل اليك و علي الرغم من ذلك فأنني اكتبها متمنيا ان تراها متمنيا ان توقظ فيك الضمير املا ان تضيء الطريق امام اعينك.

تحاكيت و تفاخرت في خطابات عديده انك عشت و قاتلت و ضحيت من اجل هذا الوطن في الحرب و في السلم و لكن يا سيدي فان الالاف من الجنود و الضباط و الثكلي ضحوا بحياتهم و اجسادهم و اعينهم و اولادهم في سبيل هذا الوطن فلم تكن انت وحدك من ضحي او من شارك..العشرات من القاده العظام و الذين يشهد لهم تاريخهم العسكري شاركوا بل و صنعوا هذا النصرلقد سالت الدماء من اجل هذا الوطن و اختلطت بالماء و الرمال لتشكل في النهايه تاريخا من الكفاح.

اما عن السلام فلم يكن سلامك ايضا و لكنه كان سلام اناسا اخرين ضحوا بالكثير حتي تعود ارض هذا الوطن كامله بدون اراقه الدماء. لقد مكثت علي اريكه الحكم ثلاثون عاما..سنوات طويله وثق فيها هذا الشعب بك و علق اماله عليك و لم تفكر يوما ان تصارحه بالحقائق. و اليوم ان كنت تمتلك شجاعه المقاتل و قلبه كما ادعيت اليوم اذا كنت تعشق هذا الوطن و تتمني الموت علي ترابه و تدفن في طينه، فلابد لك ان تقف و تواجه ال85 مليون مواطن و تحدثهم عن ارضهم ووطنهم و بيوتهم...لابد ان تشرح انجازاتك فمن الجائز ان يكون هذا الشعب ظالما مجحفا جاحدا لك و لانجازاتك..و من الجائز ايضا ان تكون انت الظالم و القاتل لأجل ماذا؟! لست ادري ما الذي يمكن ان يدفعك الي ذلك و الله قد اعطاك السلطه و الجاه و المال و المشاركه في النصر!! لماذا حولت الناس جميعا الي عبيدا لك؟..اشرح لنا كيف تسلمت الارض الزراعيه و كم عدد الافدنه المنزرعه و ما هي انتاجيتها قبل 1981 ثم ماذا اصبحت من 1981 الي 2011 قص علينا ما سردته في برنامجك الانتخابي الاخير عن انشاء الالف مصنع و الذي حتما قد تم الانتهاء من بنائهم لان فترتك الرئاسيه كانت قد اوشكت علي الانتهاء...ماذا تنتج تلك المصانع و اين تقع و ماذا و اين تصدر و كم فرصه عمل وفرت تلك المصانع؟ و هل دفعت الناتج القومي المحلي للأمام؟هل قلصت الواردات المصريه؟هل زادت من الصادرات المصريه؟الاسئله كثيره لا يسعها هذا الخطاب...ان ما يحدث من فتنه و بلطجه الان انت المسؤل عنهم حتي و ان لم تدبر لهم لأن الكبت لا يولد الا الانفجار ..فماذا عن شعب عاش ثلاثون عاما يزرح تحت نير الفقر و الخوف و العجز و المرض و الجهل..ماذا تتوقع منه؟ماذا تتوقع منه؟انهم ليسوا منفلتين بالسليقه..و تذكر ان من حق هؤلاء ال85 مليون ان يعرفوا حقيقه اقتصادهم ان يعرفوا حقيقه غذائهم ان يعرفوا حقيقه ارضهم الزراعيه ان عذاب اللــــــــــــه اشد كثيرا من غياهب السجون فلا تخاف السجن ان اخطأت و لكن خاف اللـه ..فقط حاول ان ترضي ضميرك اليوم قبل ان يضيع الاوان..حاول ان تثبت شجاعتك كمقاتل بدلا من ان نراها فقط حبرا علي ورق و جذورا في الهواء.


المؤلف الباحث زياد الصغير


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق