]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

موقع الأفلان من السلطة

بواسطة: جمال بعلي  |  بتاريخ: 2013-02-03 ، الوقت: 11:02:58
  • تقييم المقالة:

هل يبقى الأفلان حزب الرئيس حقا مما يوسع بؤرة التكهنات الى تجاذبات الرئاسيات لنكن على بينة لعبة السياسة هي استثمار المال والعلاقات العامة خاصة النافدة في الحكم والمنتشرة بقوة في دواليب السلطة خاصة التي تحدث المفارقة في الخفاء بلخادم لن يترك الأفلان فهو يبقى عضو وان اعتبر حجار ترشح بلخادم مرة اخرى يمنح المركزية دور العابث المفلس اد كيف تسقطه تم تسمح له بالترشح مما يعطي تأويل آخر لمادا لم يغادر بلخادمولما التكتل الثقيل من رؤوس وزارية للأطاحة به ولمادا يطلب زياري استشارة بوتفليقة ؟ولحد الآن لم يحدد وجه معين لخلافة بلخادم الدي لا يريد ان يدهب ببساطة


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق