]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

المخضرم

بواسطة: Jaber Sellami  |  بتاريخ: 2011-09-04 ، الوقت: 22:03:18
  • تقييم المقالة:

 

المخضرم

مخضرم قال لي يوما ما ....

هيهات يا بني

زمن المثل اختفى

زمن العبارات الخالدة انتهى

زمن الورود أضحى أطلالا

ما عادت أيادينا تبدع

و قد ألفنا أصابعنا تشق عباب الموج و الأوراق

نوافذ منازلنا مغلقة

متعبة

منهكة

تغط في نوم المحارب بعد الغزوات

نظراتنا باتت خجولة

تشكو أمرها إلى جدران قلاع الخوف

ترتجل عبارات القسوة و الحيرة

تشك في معظم البدايات

هيهات يا بني...

إني أرسل برسائل كل قهوة صباح

إلى أساطيل و موانئ الكلمات المكبلة

أنعي أحلام العاشقين

و ألوح إلى الأساطير برايات بيضاء ممزقة 

ما ألفنا خزائننا هكذا

فارغة من الرونق الأدبي

ما كنا لنرسم مثلما نرسم اليوم

أشكالا حمقاء

ما عهدنا آبائنا يدعون لنا بالخير

بهده الطريقة السريعة المتواترة

نجلس على مشارف الهضاب

نستثني هزائمنا من سرد البطولات

و نقصي مخاوفنا من عبق الحياة

نباعد بين القريب و القريب

و نقرب الشكوك من المتاهات

نحاسب أنفسنا على أخطاء اقترفناها

فاليوم لا مجال للنكسات

لا مجال للجزم...

 بأننا هنا

لأننا لا نستعمل الأماكن لتقريب وجهات النظر

لأننا نمارس طقوس الثائر السعيد

لأننا نفرح عندما تميل الكفة لصالح الوردة

و لا تميل لقاطفيها

صمت المخضرم

قلت له ...

الزمن... الزمن... الزمن

 

بقلم جابر سلامي


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق