]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الخوف

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2013-01-30 ، الوقت: 22:31:56
  • تقييم المقالة:

تعددت اسباب  تخلف المجتمعات و السبب واحد الخوف من استبداد الطغاة

احكموا السيطرة على العقول بادلاء شهادات كذب على الشاشات

يرجعون الابيض اسود فيحتار العقل  فيختار الاسترخاء فى سبات

لا يستطيع دحظ الباطل تنقصه الجراة على تحمل الاهانات

ان تكلم فى مقهى او خارج بيته ترى العملاء يسجلون الملاحظات

يجد نفسه بعدها فى اقسام البوليس يستجوب و يمضى على فقدان الذات

يعذب و ينكل به ثم يساق الى السجون او المنافى تاركا الاهل عراة

يحكمون محاصرة الاهل ليجعلونهم مجرمين يفقدونهم طعم الحياة

يخاف المتحدث الى احد منهم من الوقوع فى نفس الماساة

هكذا كنا قبل الثورة جبناء لا كرامة لنا نرضى الاهانات

بل نجبر على قبولها  حتى لا نموت بالحياة

اهم مكسب للثورة ان نزعنا عنا الاقنعة لنحيا كما نحن على الصراط

لكن بقى ان لا ننسى حنين المستبدين الى فعل المحرمات

افقدت الكثير منهم الجاه و المليارات

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق