]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الريال وبرشلونة.. حكومة عراقية مشتركة

بواسطة: مهند البغدادي  |  بتاريخ: 2013-01-30 ، الوقت: 22:19:14
  • تقييم المقالة:

الريال وبرشلونة.. حكومة عراقية مشتركة

مهند البغدادي

ـــ ـ ـ ــ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـ ـ
بعد كل ما عاناه الرياضيين ( السياسيين العراقيين ) من السفر في بلاد الغربة , بعد طردهم او خوفهم من اتحاد الفيفا ( النظام السابق ) عملوا فرق رياضية ( كتل حزبية ) فردية بكافة التسميات وكان اخرهم وصول الى الشاشات التلفزونية ( حزب الحمار ) ويقول مأسس النادي ان النادي موجود منذ سنة 79 من القرن الماضي ولم يكن ظاهر على الشاشة لان فريقه لا يستطيع الظهور لانه كان معاقب من اتحاد الفيفا ( النظام السابق )وباقي الاندية في ما عدا نادي واحد ( الاتحاد السوفيتي ) وبعد انحلال الاتحاد السوفيتي ( حزب البعث ) اثبتوا وجودهم في ستدات الملاعب الرياضية ( الكراسي البرلمانية العراقية )  وبعد نجاح حققته  اطراف ثالثة ( امريكا والخليج وايران ) اصبح اصحاب هذه الاندية ( الكتل الحزبية ) هي الاقوة في العالم ( العراق ) ونخص بالذكر نادي برشلونة ونادي ريال تحت رئاسة  ( نوري المالكي و اياد علاوي )
والان بعد ان اصبحت هذه الاندية هي الاندية الاكثر انتصار ( الاكثر كراسي ) في المباريات والبطولات العالمية ( البرلمان العراقي والوزارات العراقية ) اصبح المتفرج الواعي ( المواطن العراقي ) غير مقتنع بما يراه في هذه المباريات وبعض التمريرات ( الخطابات والقرارات ) الغير لائقة في الملعب ( الوطن ) .


 من جهة اخرى اصبح  اغلب  المتفريجين والمشجعين لهذه الاندية منحازين لأنديتهم بشكل حاقد جدأ حيث يمكن لأحدهم ان يقتل فرد من النادي الاخر ( الكتلة الاخرى ’ الحزب الاخر ) في سبيل رضى رئيس النادي الذي يخص هذا المشجع

حلول مصطنعة ..


تعد هذه البطولات مصدر يثير القلق لأصحاب العقول والضمائر الصاحية . فنحن لا نستطيع الاستمرار والتواصل على هذا الشكل بتاتأ , لا بد من وجود حل , والحل المتوفر حاليأ هو انحلال وتقسيم الاراضي الى اجزاء ( اقاليم ) توزع على القوميات  كلأ على حده , فنحن كمسلمين لا نسمح بسفك الدماء على الاراضي الخاصة بنا وان كان هذا الحل ايجابي فلا بد منه


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق