]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . 

اعادة تدوير الوجوه الكالحه

بواسطة: محمد عياش القرعان  |  بتاريخ: 2013-01-29 ، الوقت: 00:27:07
  • تقييم المقالة:

 

  في الدول الصناعيه عادة ما يعاد تدوير بعض المواد الصناعيه المستهلكه , كالورق والبلاستيك والنايلون ..حتى يتم التقليل من تاثيرها على البيئة , وبنفس الوقت يتم الاستفاده منها مرة اخرى في صناعة اخرى...فتظل المادة يعاد تدويرهاالمرة تلو الاخرى حتى تسنفذ للاخر ...فكلما شارفت هذه المادة على الانتهاء او الانقراض يعاد تدويرها مرة اخرى .....فتعيش زمنا طويلا ..... اما عندنا والحمد لله فانه يعاد تدوير الاشخاص بدل المواد ..فنفس اصحاب الوجوه الكالحه الذين تعود الشعب الاردني على رؤيتهم في كل مرة,  يعاد تدويرهم في كل مرة  بمنصب مختلف...فكلما اعتقدنا ان احد هذه الوجوه انتهى او انحرقت ورقته ....فانه يعاد تدويره مرة اخرى بمسمى او منصب اخر ...فيظل في حياتنا ما دام حيا ....وينغص علينا حتى يموت او نموت نحن من القهر..... فتجد ان احد هذه الوجوه الذين انحرقت ورقتهم عدة مرات ....يتم في كل مرة اعادة تدويره في مكان مختلف عن المكان الذي اقيل فيه اول مرة  .... اول مرة اعيد تدويره بعد ان قاد الوفد المفاوض مع الكيان الاسرائيلي ..فاعيد تدويره في منصب رئيس الديوان ....ثم اصبح رئيس وزراء .....ثم ساءت سمعته كثيرا .....فغاب زمنا طويلا حتى اعتقدنا انه انقرض ..فاعيد الى مجلس الاعيان كعضو دائم ...ثم اعيد تدويره في منصب اخر ...فاذا به يعود رئيسا للوزراء مرة اخرى في زمن كان يطالب فيه الجميع بالاصلاح , ولا يمكن ان يكون هذا الشخص هو من يقود الاصلاح , لانه بٌعد اكبر معارض لعملية الاصلاح , والكل يحفظه عن غيب ( كرجة ميه )....ثم بعد ذلك  يخرج الشعب ويطالب باقالته فيتم اقالته تحت الضغط الشعبي , بعد عدة اشهر فقط على تكليفه .......عند هذا الحد اعتقد الجميع  انه انتهى ولن يعاد تدويره مرة اخرى ابدا .....والا فان هناك شيء لا يمكن استيعابه او فهمه ..او انها عملية مجاكره للشعب الذي طالب باقالته من قبل , ولم يعد يطيق وجوده في اي منصب كان ...وبعد عدة اشهر على اقالته وارتياح الناس من مشاهدته ..فاذا به يعاد تدويره مرة اخرى  كرئيس للديوان  ....ويتم تنحية مطالب الشعب الاردني جانبا  ...ومثله الكثير من الامثله  ....ولا مجال لذكرها في هذا المقال والكل يعرفهم ...ولا استبعد ان يتم تكليف احد هؤلاء المحروقين ورقتهم ....بمنصب رئيس الورزاء مرة اخرى....ما المانع ما دام الشعب الاردني يسحج دوما وتعود على اكل الخوازيق كالمعتاد دون ان ينطق باي كلمه....ودمتم بخازوق جديد ايها الشعب المسكين.....                                                      
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق