]]>
خواطر :
يا فؤادي ، لما هددتني بالهجر و لم يبقى لي سواك في الأنس...كيف حال المضجع في غياب الرفيق المبجلُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مصر إلى اين بعد إعلان حالة الطوارىء الجزئيه

بواسطة: الامير الشهابي  |  بتاريخ: 2013-01-27 ، الوقت: 23:05:20
  • تقييم المقالة:

أقدم الرئيس المصري محمد مرسي على إعلان حالة الطوارىء بعد موجة الاحتجاجات والأضطرابات
التي شهدتها أنحاء متفرقة من جمهورية مصر العربيه خاصة في مدينة بورسعيد ومدن عدة سقط
على إثرها أكثر من 30 شهيدا في مواجهات على خلفية أحكام قضائيه ومواجهات بين جماعة الأخوان
المسلمين والمناهضين لسياسة الرئيس المصري من ألمعارضه .
أن المتابع لتطورات الساحة المصري يظهر له أن المواجهات سوف تستمر وستزيدها إعلان
حالة الطوارىء إحتقانا وربما يشهد الشارع المصري مزيدا من ألانفلات الأمني .
هذا وقد دعى الرئيس المصري كافة القوى الوطنيه لحوار وطني لمحاولة لوضع حد للأزمة التي
نشأت  من رفض قطاعات من الشعب المصري لسياسة الرئيس محمد مرسي في مواجهة الاستحقاقات
الوطنيه وإفتقار الرئيس للخبرة السياسيه في إدارة شؤون الدوله وحجم التركة الثقيله التي تركتها ألانظمة
السابقه من السادات ومبارك والمنحنى الخطير في المواجهات بين الفرقاء
أن المراقبين والمحللين يرون أن في إعلان حالة الطوارىء إعلانا تعبويا لفرض مزيد من الأجرءآت
التي يصفها الرئيس إنها ضروريه لحماية المواطنين والممتلكات العامة والمنشئات العامه في الوقت عينه
يرى مراقبون أن الوضع يتفاقم في ظل إفتقار الأرادة السياسيه للحوار الجاد والمخلص لخلاص مصر
قبل فوات الأوان ..فهل سيخرج الجيش من ثكناته هذه المره وبمهة غير التي ألفها الشعب المصري
في ظل تدهو الاوضاع على كل صعيد بأيدي خفيه لايهمها غير دمار مصر الدور والتاريخ والهوية الوطنيه
هل لنا من سؤال (من المستفيد غير الكيان الصهيوني ياسادة الميادين )
الامير الشهابي / حديث الساعه المصريه )


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • محمود فنون | 2013-01-28
    خي الأمير الشهابي : نعم لا زالت الصهيونية هي المستفيد الاكبر ومعها الامبريالية الغربية والرجعيات العربية ..ولكن مجموعة الحكم في مصر التي حلت محل مجموعة الحكم في عهد مبارك تسير في اتجاهات التفرد في السلطة من جهة والإبقاء على الوضع الاقتصادي كما كان عليه دون أي محاولة لاستعادة نقاط القوة مثل تأميم التجارة الخارجية واستعادة ما تم بيعه من القطاع العام وتطهيره من الفساد واقامة اقتصاد وطني مستقل وتأمين العمل لطالبيه ورفع الحد الادنى للاجور وتثبيت الاسعار تحت رقابة الدولة ...الخ بل الحكم الجديد يذهب لمزيد من القروض ومزيد من السياسات التي تزيد الاعباء على المواطن المصري وتزيد الفاسدين وثراء الاثرياء ..كما أن المشكلة على الدستور لا زالت قائمة والخشية من أخونة الدولة على طريقة حكم الحزب الوطني ...
    كل هذه اسباب وعوامل تدفع للنضال من القاعدة من أجل مزيد من الاصلاحات 
    وبدلا من أن يستجيب الحكم الجديد واجه الحراك الثائر بالرصاص والغاز ووسائل القمع ثم كلل جهوده باعلان حالة الطواريء 
    المصريين تواقون للحرية 
    رجاء قراءة مقالتي مصر تعود لحالة الطوارء 
    يا عزيزي هناك قوانين تاريخية للثورات 
    ان مصر وفقا لهذه القوانين بحاجة لثورة ديموقراطية وطنية ويتوجب التصدي للقيام بها 
    تحياتي الحارة 
  • محمود فنون | 2013-01-28
    مصر تعود لحالة الطواريء

    محمود فنون

    28/1/2013م

    مصر تستأنف العملية الثورية ..حاكم مصر يستأنف حالة الطواريء ..لماذا؟

    اعلن محمد مرسي رئيس مصر أمس حالة الطواريء في ثلاث محافظاتمصرية  التي تهب فيها رياح الثورة المستمرة.

    لو كانت الجماعة الحاكمة في مصر قد أحدثت تغييرا ثوريا في المبنىالسياسي والاقتصادي والاجتماعي ..لو كانت هدمت نظاما اقتصاديا إجتماعيا ،وأنشأتنظاما جديدا بتراكيب جديدة ..ولو كان هذا مسارا منسجما مع حركة المجتمعاتالانسانية في تطورها ...لو كان الأمر كذلك ،لكان من واجب الحكم الجديد ان يقيمسلطة ديكتاتورية الحكم الجديد وذلك من أجل الاجهاز على النظام البائد وافساحالمجال لنمو وتطور النظام الجديد محميا من عناصر الشد الرجعي الذي يمثله النظامالبائد .

    عندما جاءت الناصرية كنظام اقتصادي اجتماعي جديد وحينما بدأت تنفيذسياسات التغيير الثوري .قيدت قوى النظام السابق وأطلقت العنان للقوى الجديدة..الثورة الفرنسية أجهزت على الاقطاع وحرمت قواه السياسية واللاجتمتعية من الحرياتالسياسية وأطلقت العنان لحرية البرجوازية الفرنسية ..وفي الثورة الروسية تمالاجهاز على قوى المجتمع القديم ومنعها من الفعل دفاعا عن النظام الجديد ...

    لماذا أعلن حاكم مصر حالة الطوارء التي تقيد الحريات وتمنع التحركات السياسيةتحت طائلة القمع والمنع .؟

    هل الحكم المصري قد أجهز على النتظام الاقتصادي الاجتماعي في مصر ؟أمابقاه على حاله مع تغييرات تجميلية في شكل الحكم دون المساس بالنظام وتراكيبهوهياكله الاقتصادية وسيطرة الطبقات المالكة كم كانت زمن مبارك ؟

    لقد ابقى الحكم كل شيء على حاله في مصر وفقط خرجت مجموعة الحزب الوطنيمن مراكز الحكم ودخلت مجموعة حزب الحرية والعدالة  وحلفائها وجلست على ذات الكراسي .وأجرت تعديلاتمحدودة ..والكثير منها ملتبس ومستفز للمعارضة المصرية التي ثارت على مبارك وعلىطريقته في الحكم وثارت بسبب الفقر وتبديد الثروة والفساد وبسبب السياساتالاقتصادية التي الحقت الاقتصاد المصري تابعا للإقتصاد الغربي وخاضعا لشروطهونصائحه ..وأبقت مصر مكبلة بالمعاهدات المذلة والتبعية السياسية المذلة والصنيعة .

    يقولون : لماذا لا يأخذ الحكم الجديد فرصته من أجل معالجة كذا وكذا...؟

    لقد سار الحكم بوضوح ومنذ الايام الاولى على خطا سابقيه في أهمالمسائل الجوهرية التي أوجبت  للثورة.وهاهو يعيد حالة الطواريء والسحل في الشوارع !!

    لقد ابقى على ذات الروابط اللاقتصادية ،وهو يتجه منذ البداية لبلحصولعلى مزيد من القروض لتمويل الموازنة ،وهو يوافق على مزيد من شروط صندوق النقدالدولي ولا يلجم رفع الاسعار بل يتبع سياسات تعويم الجنيه التي تؤدي حتما لرفعالاسعار ..وهو وافق على إصدار رهن القطاع العام تمهيدا لبيعه مقابل سندات الدينالعام ..وهو ابقىى على التنسيق الامني وأبقىى السفارة الاسرائيلية في مصر التي ثارالمصريون ولا زالوا ضد وجودها .

    ان الحكم الجديد يحكم ذات التركيبة الاقتصادية الاجتماعية في مصربأشخاص جدد وبعض القوانين الجديدة وفي ذات الوقت يتجه لتأبيد حكم الاخوان وأخونةالدولة .

    إذن : إن فرض حالة الطواريء هي دفاع عن القديم وتثبيت له .. وهي ذاتسياسة الحكام السابقبن ..انها تستهدف ايقاف العملية الثورية في مصر عند حدودهاالدنيا ولجم الثورة ومنع تحولها الى ثورة مستمرة تكنس القديم   .. ثورة وطنية ديموقراطية تكنس الارتباطاتالاجنبية المذلة وتفتح آفاقا جديدا لبناء اقتصاد وطني مستقل وترفع الذل عن الكاهلالمصري وتؤمن الرزق لسكان مصر من ثرواتهم الذاتية وتعيد الثروات المنهوبة وتعززدور الدولة في القطاع العام وتعيد لمصر مكانتها ككقائد للامة العلاربية

    ثورة مستمرة تتطور عناصرها ودافعيتها في كل محطة من محطات الكفاحوترقي القوى التي تخوضها في سعي دائب نحو التغيير الاقتصادي الاجتماعي الثوري..نحو الاشتراكية ..وتستعيد دور مصر التحرري والمعادي للرجعية والاستعمار والدافعنحو وحدة الامة العربية .

  • محمود فنون | 2013-01-28
    أخي الأمير الشهابي : نعم لا زالت الصهيونية هي المستفيد الاكبر ومعها الامبريالية الغربية والرجعيات العربية ..ولكن مجموعة الحكم في مصر التي حلت محل مجموعة الحكم في عهد مبارك تسير في اتجاهات التفرد في السلطة من جهة والإبقاء على الوضع الاقتصادي كما كان عليه دون أي محاولة لاستعادة نقاط القوة مثل تأميم التجارة الخارجية واستعادة ما تم بيعه من القطاع العام وتطهيره من الفساد واقامة اقتصاد وطني مستقل وتأمين العمل لطالبيه ورفع الحد الادنى للاجور وتثبيت الاسعار تحت رقابة الدولة ...الخ بل الحكم الجديد يذهب لمزيد من القروض ومزيد من السياسات التي تزيد الاعباء على المواطن المصري وتزيد الفاسدين وثراء الاثرياء ..كما أن المشكلة على الدستور لا زالت قائمة والخشية من أخونة الدولة على طريقة حكم الحزب الوطني ...
    كل هذه اسباب وعوامل تدفع للنضال من القاعدة من أجل مزيد من الاصلاحات 
    وبدلا من أن يستجيب الحكم الجديد واجه الحراك الثائر بالرصاص والغاز ووسائل القمع ثم كلل جهوده باعلان حالة الطواريء 
    المصريين تواقون للحرية 
    رجاء قراءة مقالتي مصر تعود لحالة الطوارء 
    يا عزيزي هناك قوانين تاريخية للثورات 
    ان مصر وفقا لهذه القوانين بحاجة لثورة ديموقراطية وطنية ويتوجب التصدي للقيام بها 
    تحياتي الحارة 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق