]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الى ليلى الجزء الثاني

بواسطة: محمد الجيلاني  |  بتاريخ: 2013-01-27 ، الوقت: 15:15:58
  • تقييم المقالة:

الجزء الثاني

ياويح روحي
مللت العمر سيدتي
وجئت ابحث في عينيك
عن ذاتي
ليلي وددتك قربي تمسحي دمعا
يجري على الخد سيلا صار مولاتي
ياحبك
ياسنين العمر سيدتي
يا صبح ان اظلمت كل السماوات

تذبحتي الايام ويذبحني شوقي اليك


ما للزمان عدوا صار سيدتي ؟؟

ما للزمان الا تكفي جراحاتي
ياويح روحي
مللت العمر سيدتي
وجئت ابحث في عينيك
عن ذاتي
ليلي وددتك قربي تمسحي دمعا
يجري على الخد سيلا صار مولاتي
ياحبك
ياسنين العمر سيدتي
يا صبح ان اظلمت كل السماوات
عبثي هذا الذي يجري لي سيدتي
عبثي عمري وصمتي واختلاجاتي
اصارع الهم ياليلى فيسحقني
اصارع الحزن وحدي في صباحاتي
اصارع الحزن وحدي في مساءاتي
فيا لهذا الذي يسقني سيدتي
ويا لهذا الذي في الروح مولاتي
ممزق انا لا عمري يفارقني
ولا الزمان رحيما في معاناتي
ليلى ككل..انا مقتول سيدتي
اشكي الى الله همي واحتراقاتي
ما للزمان عدوا صار سيدتي ؟؟
ما للزمان الا تكفي جراحاتي
مالي انا مثلما زمني يصارعني
يسقيني هما ولايشفيني مولاتي
مللت حتى من الاحزان سيدتي
مللت من عمري من زمني وساعاتي
وجئت اشكو الى عينيك ماساتي
الله يا جرح
هل فارقت لي بعضا
من دنيتي كي احس الامن هيهات
اه زماني
فما انصفتني ابدا
واه  للعمر يمضي كالخرافا


محمد الجيلاني




 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق