]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . 

التغريدة (43) مدينة كونية علي أرض مصرية

بواسطة: دصديق الحكيم  |  بتاريخ: 2011-09-03 ، الوقت: 21:25:53
  • تقييم المقالة:

التغريدة (43) مدينة كونية علي أرض مصرية   4 سبتمبر 2011

بمناسبة العام الدراسي الجديد في ظل الثورة المصرية المجيدة  انشغلت كأي مصري لديه أبناء وبنات في مراحل التعليم المختلفة وسألت نفسي ما الجديد والمختلف في هذا العام الدراسي عن الأعوام السابقة ؟ هل ستبقي الدروس الخصوصية كابوسا جاثما علي صدور المصريين ؟

هل سيحصل المعلم علي المكانة المحترمة أدبيا وماديا أم ستبقي سياسة دفع العلاوة باليمين وزيادة الأسعار بالشمال واليمين ؟

لم أنتظر الإجابة من أحد لأنني كمواطن مصري تعلمت أشياء كثيرة من النظام السابق لعل أهمها التصرف الذاتي وهي أحد الحيل الاجتماعية التي نبغ  المصريون في ممارستها

إذا كانت المدرسة الحكومية لاتسمن ولا تغني من جوع في ظل صراع المجموع الذي هو المعيار الأوحد لمواصلة التعليم في الجامعة فالتصرف الذاتي هو الدروس الخصوصية

في وسط هذا الظلام ظهرت بارقة أمل ألا وهي المدينة الكونية فى مدينة 6 أكتوبر وبها مدارس المتفوقين فى العلوم والتكنولوجيا والتي تمثل نقلة كبيرة فى نظام التعليم الثانوى على مستوى العالم وتركز على التعلم من خلال التجربة والممارسة العلمية للمشروعات وليس من خلال مناهج جامدة وكتب دراسية ثابتة ، ومن المقرر قبول 150 تلميذا في أول دفعة في هذه المدرسة من بين 1200 تلميذ من الحاصلين على الشهادة الإعدادية

مشروع رائع يستحق الرعاية والعناية والدعم معنوياً بالإعلام عنه بكل الوسائل المتاحة ودعمه مالياً من رجال الأعمال الشرفاء ومن أفراد الشعب

أسال الله أن تنتشر بوارق الأمل لتملأ سماء مصر والمزيد من المدن الكونية في كل مدن مصر من الأسكندرية إلي أسوان ومن رفح إلي السلوم  


مائة تغريدة علي غصن الوطن


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق