]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

صورة وجع

بواسطة: جمال بعلي  |  بتاريخ: 2013-01-24 ، الوقت: 06:04:05
  • تقييم المقالة:

ليس مجديا ان تتوقف عن الحلم رغم احتقانات النفس بتراكمية الوجع النابت في تصوراتنا عن حياة تشبه فوضى متدافعة لتبتز قدرا من اللحظات الممتعة ..لمادا نترك بلا مبالاات منبوذين كقطيع شارد قد تفاجئه ذئاب مفترسة ..اليست ظنون الأنحراف ذئاب متيرة وقذرة ..ربما تفترس حياتنا وتعطل قيمنا البريئة التي تحدد لنا فسحة من الأمل ؟ لمادا تنهار القيم الطاهرة في زمن  الأستلاب الحضاري وفساد السلطات المخترقة بكم من التجاوزات ..ان الشعوب العربية مد التاسيس الأول لدولة شبه مدنية مع الأمويين لكن باسس الشرعية الدينية والرعاع او الموالي تم لم يعد يفلرق بين الناس بعد ان تأسست الأرسطوقراطية العربية باسر عريقة استنفدت اتيكيت الزعامة ..بحياة فاخرة وثرية بل تعدت الى الغناء الفاحش الدي يشكل الفروق الطبقية لحد انتزاعوامتهان ..ربما عمر ابن الخطاب وعى جيدا فعل الثروة وعدم توازن الأيمان ..فلم يسمح للصحابة ان يستقروا في الأمصار المفتوحة ..ولم يسمح ان تتشكل دولة اغنياء ودولة فقراء ..وبالتالي تشكيلين متنابزين خدم وعبيد وقد استطثرت منهم الدويلات حتى سلطهم الله عليهم كالديلم وموالي العباسيين ..وحتى لو تتبعنا تقويض الأحلام الصغيرة احلام /لقمة العيش التي تخلت عنها الدولة لسياسة الخوصصة //واستهداف السوق وبالتالي /حاجات الناس /بمافيا اخطوبوطية تتلجر في الحياة نفسها ..بعلاقات قوية مع كواليس السلطة ..ورقبما المال لا يتحرك خارج دواليب السلطة بصفقات مشبوهة وسندات ومعاملات رشوية في هدا الجو ميف للبسطاء ان يحلموا ..وفيمادا يحلمون ..؟ قال صديقي انهم على الأقل يصدقون امنياتهم ..ليتعايش وقسورة الفساد ...

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق