]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الاختلاف بالحب..ليس مشكلة

بواسطة: م. حنين العمر  |  بتاريخ: 2013-01-22 ، الوقت: 21:49:32
  • تقييم المقالة:

كم كنتُ ساذجةً حين توقعتُ أنَّ الاختلافَ بيننا مشكلة...
وهل هناك أجملُ من الاختلافِ في العشق...!!
أعيشُ فوضى كاملة ..
تُخدر حياتي حباً ..فرحاً ..أملاً ...
وحتى الألم معه جميلٌ وحلو...
وحتى دموع الحزن تختلف في الحب
..
فهو يشبهُ عشقي للقهوة..
رغم مرارتها فإني مدمنةُ عليها
..
كما أدمن عليك..
أحبكَ هكذا ...
مختلفاً ..عاشقاً .صاخباً... مشاكساً
..
طفلاً تارةً..ورجلاً كاملاً تارةً أخرى..
وفي كلِّ الأوقات عاشقاً..متمرساً في العشق..
فلِمَ أبحثُ الكمالَ في العشق....؟!
فـ لو وجدْتُه في الدنيا ...سأجِدهُ في مَن أُحب...



https://www.facebook.com/KHawater.OnthaHaera


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • م. حنين العمر | 2013-03-12
    صدقت استاذنا د/وحيد..وشكرا لقلمك دائما أينما وجد ..ولفكرك الراقي وخبرتك التي نتعلم منها
  • د. وحيد الفخرانى | 2013-03-12
    فى رأيى أنا . . أن الإختلاف فى الحب هو نوع من البعد لأجل القرب ، ونوع من التشتت لأجل التجمع ، ونوع من المناوشة لأجل المصالحة والتدلل . . فالإختلاف فى الحب هو عندى أمر مستحب ، ولا يخشى منه على الحب ، مادام الحب قوياً ومتيناً . . فيا مرحباً بالإختلاف لأجل الإتفاق ، ويا مرحبا بالمناوشة من أجل المصالحة . . وأنا شخصياً أعشق بجنون مناوشة الحبيبة ، وأخلق العديد من المواقف كى ينكسر بيننا جو الملل والسأم ، ثم يأتى التراضى والدلال بأجمل اللحظات وأحلى الكلمات وأروع النظرات وأمتع أنواع العتاب . . . ومن أجل ذلك كتبت قصتى ( عندما يذوب الحنين عشقاً ) التى لاقت إستحسان كثير من قرائى الأعزاء .

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق