]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

في القَلْبِ. [ الطبعُ يغْلِبُ التَّطَبُّعَ ]

بواسطة: أحمد عكاش  |  بتاريخ: 2013-01-22 ، الوقت: 10:13:10
  • تقييم المقالة:

  

في القَلْبِ

بقلم: أحمد عكاش 

 

 شابانِ يسيرانِ في أحدِ شوارعِ المدينةِ،

ملأَ الأوَّلُ قلبَهُ حبّاً وَنقاءً، وَجعلَ يُقلّبُ نظرَهُ فيما حولَهُ بِارتياحٍ،

قالَ: سبحانَ اللهِ مَا أجملَ خَلْقَهُ، انظرْ..

إنّي أرى الجمالَ يبتسمُ جليّاً في كلِّ شيءٍ.

رفعَ الثَّاني هامَةً مُثقلةً بِالتّعاسةِ، وَقلّبَ نظرَهُ فيما حولَهُ

فلمْ يرَ في كلّ ما أبصرَهُ شيئاً واحداً جميلاً.

قالَ: أَعِرْني بصرَكَ لأرى ما تراهُ.

قالَ صاحبُهُ: لنْ أُعيركَ بصري، بلْ سأعيرُكَ ما في قلبي.

أُفعمَتْ نفسُ الشّابِ نوراً وَحبّاً وَطيبةً،

وَنظرَ حولَهُ،

فلمْ يقعْ بَصَرُهُ إلاَّ عَلَى ثغورٍ تبتسمُ، وَجِباهٍ تَسْمو، وَعصافيرَ تغرّدُ،

وَفضاءٍ تسبحُ في أرجائِهِ غيومٌ تحملُ الخيرَ لِلجميعِ.

ابتسمَ ابتسامةً عريضةً، وَبعدَ حينٍ ..

أحسَّ بعضلاتِ وجهِهِ تؤلمُهُ..

فعادَ إِلَى العبوسِ منْ جديدٍ. 

انتهت

 

 


من كتاب:

الرسم بالرصاص

تأليف: أحمد عكاش

دار الإرشاد للنشر - حمص - سورية.

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق