]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

إنسانية الخيال

بواسطة: الشاعر أبوشهاب فهد الجماعي  |  بتاريخ: 2013-01-21 ، الوقت: 17:03:15
  • تقييم المقالة:

 

  إنسانية الخيال  

لماذا وحيداً أنطوي ؟!

 

لماذا من الأوتار أعشق الوتر الحزين؟!

 

.....................

ولماذا في صمت كل مساء

 

أسمع موسيقى تعزفها النجوم

 

 

أو ربما تعزفها السماء

 

كيف أصيغ منها أريج؟!

 

كيف أمتص منها رحيق؟!

 

كيف تداعبني الأحلام بعيداً خلف المستحيل؟!

 

يأتي الأمل في صهوة الأطياف

 

أحضنه ها هنا في مكاني

                         لا أحيد

 

هكذا صار معشوقي الخيال

                          كيف لا !؟

 

من سواه قال :- (تعال

 

وانثر أحلامك هنا

 

نادني ، قل ما لديك

 

أنا من سوف يصغى إليك

 

في عالمي تخطي خطاء إنسان

 

اظهر ما خفاء

 

وأكشف زائفا

 

أبني ما تهدم من قيم وجمال

 

شيد أمجاد الأمم

 

غربل الأرواح

 

أكشف أقنعة الخفافيش وأعيد أقنعة الحمام. )

 

أي أن كوني يعيش في كون الخيال

 

هكذا قال واقعي :- ( لا خيار

 

أأقرب مسافات لا ترى أو تقاس

 

هل أمنع الغبار أن لا يطير في الصحراء

..............،......،......،

فأنا لا أملك معجزات أيدا بها أنبياء

 

أنا لا أرى غير فراشة

 

بعد احتراق جنحها

 

تجفجف

 

    تتمنا أن يشهقها الهواء.)


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق