]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الفؤاد المسّافر

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2013-01-19 ، الوقت: 16:38:52
  • تقييم المقالة:

لا يعرف المشي ولا القفز ولا العوم

هو يتقن فنون الطيّران وفي الفضّاء

يتنقل بين الغيوم ويسامر القمر

يحاول أن يلمس شعاعات الشّمس

ويلامس النّجوم ويحطّ في الكواكب

ما عدا كوكباّواحداّ طار منه هارباّ

وما يزال السّهم مغروز في داخله

ويذكره بأحبة من دخان مارد

خرجوا من قمقم الشّاعر السّاحر

وحاولوا اللحاق بركب الطّائر

وما زالوا يصعّدون وما زال مسّافر

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق