]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الجزائر ورهان النظام الدولي الجديد

بواسطة: جمال بعلي  |  بتاريخ: 2013-01-18 ، الوقت: 18:14:31
  • تقييم المقالة:

ما يحدث في منطقة الساحل من استهداف المسلحين المدعومين من القاعدة التي لم تعد حركية فرد كما حدث مع  بن لادن بل تحولت الى التحالفات الدولية وفق مصالح عالمية  يكون المسلحين الأسلاميين عبارة عن ماريونات تحركها لعبة  الشبكة الأستخباراتية الدولية التي تشبه الروتاري او اعادة بعث الماسونية في ثوب اشرس راديكالية من الشباك او فرق الهجانا ..انظمة الحكو العربية لم تستهدف من الشعوب كما يورج في حديث الثورات العربية ..بل استهدفت بجماعات عنف صنفت في الوائح الأمريكية جماعات ارهابية وبعد الحادي عشر سبتمبر وامتلاء غوانتانامو بالمتشددين الدي اعدوا وفق المناهج المتطورة من عسيل الدماغ وحملوا برسايل واسلحة لأسقاط الأنظمة العربية بمبرر التجاوزات والقهر والظلم والفساد /امريكا عاجزة الآن على حل مشكل بسيط لكراء الأمريكيين البسطاء الدين ينامون في الشارع ..هل حقا امريكا تخاف على العرب وتحاول ان تحقق السلام والديمقراطية ..ان الجزائر استهدفت اولا من الأستخبارات الفرنسية بدعم القواعد الخلفية لجماعات العنف وبدعم خليجي بايعاز امريكي ..ففي العشرية التي كادت الجزائر ان تسقط كان التدفق الدولي للأفغان العرب والسودانيين واليبيين الى جبال الجزائر لأسقاط النظام بفتاوى ابي  قتادة بكفر الشعب بلحاج كفر الشعب مرار واسلتطاعت الجزائر بالتفاف الشعب والجيش وتناسى الشعب كثير من التجاوزات التي حاول هيئات العالم الحقوقية ان تروج لمقولة ان الجيش يقتل الشعب مع دلك التف الشعب مع الجيش ..واليوم وبعد احداث اليزي تروج مخاوف امتداد التوتر المالي / المفتعل /الى الجزائر ..ولان تحرض الجزائر الداخل من نهوض الأرهاب النائم فان حرب مالي لن تتجاوز حدود معينة في الصحراء ..لكن لنعي انها لعبة استخباراتية تسعى الى تحطيم الفكر والأرادة الشعبية


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق