]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الحرية كما فهمتها رجاء بن سلامة

بواسطة: جمال بعلي  |  بتاريخ: 2013-01-18 ، الوقت: 13:04:17
  • تقييم المقالة:

التفكير احد وجوه التحرر من استئصالية مذهبية تقوض قيم الحوار والنقاش الحر والتي قامت الشريعة بنص تقدمي بحماية حق الأختلاف وشرعية الحوار السلمي بمنطلق / لااكراه من الرشد/من يقف على هدا التاويل ناقصا يدعي ان الدين اباح الحرية المطلقة وحرية الخروج على الله ..هدا مبدأ يستلزم شرطية الأصلاح هل انت حرا في ان تهدم وان تروج للفاحشة ليس من ملزمة الحرية التعدجي على الغير او مصادرة رائه ..هل يحق للفرد الخروج على النظام العام الدي تؤسسله سلطة وضعية باجتهادات قانونية واجراءات ترتيبية تحتكم بظبط الواقع ؟في حصة اضاءات لتركي تقول الحقوقية والناشطة في جمعيات حقوق الأنسان والدفاع عن الحريات  بعد ان اثيرت فكرة قهر الحرية يجوز بل من حرية الفرد الا يختار الأيمان وان يكفر ..بمعنى الا يؤمن بالدين وان يعتقد بتعطيل نصوص القرأن واسقاط نبوة محمد ..هدا حسب رجاء بن سلامة التونسية حق شرعي ..ونحن لا نعرف من اي الشرعية حملت رجاء هدا الأنحلال وهدا الخروج..وتعتبر ان الفاشية الأسلامية التي تفرض الأسلام كمنهج للتشريع وملزم اعتقاد ويقين التزام قد يعرض الحرية للخطر ..اد ما بعد هده الدعوة الى حرية الألحاد؟نعم الحرية ان تمنح الحق في الرفض او الأعتراض  ولمادا تعتبر الخروج علة الشارع غير مبرر للتهديم وتعتبر من جملة الحرية ان الخروج على الدين غير معطل ..ودون الدخول في الفقة هل تبيح رجاء الردة وتعتبر الخروج على الدين حرية ؟


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق